رمز الخبر: ۲۶۹۷۰
تأريخ النشر: 09:57 - 08 November 2010
عصرایران - وکالات - وصف وزير الخارجية الايراني منوشهر متكي الاحد ب"المزحة" التهديدات التي وجهها السناتور الاميركي ليندسي غراهام السبت بشن حرب على ايران بسبب برنامجها النووي.

وقال متكي "انها مزحة والولايات المتحدة منشغلة حاليا بالفوضى الناجمة عن انتخابات الكونغرس" التي فاز فيها الجمهوريون.

وتابع "ليس لدى الولايات المتحدة من خيار آخر غير الطريق السلمي" لمعالجة الملف النووي الايراني.

وكان السناتور الاميركي اعلن السبت من كندا انه في حال قرر الرئيس الاميركي باراك اوباما "ان يكون متشددا مع ايران بما هو اكثر من العقوبات، اعتقد بانه سيلقى الكثير من الدعم من جانب الجمهوريين لاننا لا نستطيع ان نترك ايران تطور سلاحا نوويا".

وتابع هذا السناتور "ان آخر شيء تريده الولايات المتحدة هو نزاع عسكري اضافي، الا ان الشيء الاخير الذي يحتاجه العالم هو وجود ايران تملك سلاحا نوويا".

وشرح السناتور غراهام الاهداف التي يمكن ان تكون وراء توجيه ضربة عسكرية اميركية لايران قائلا انها "لن تكون فقط للقضاء على برنامجها النووي بل ايضا لاغراق اسطولها البحري وتدمير سلاحها الجوي وتوجيه ضربة قاسية الى الحرس الثوري، اي بتعبير اخر شل هذا النظام".

وكانت الدول الست الكبرى (الولايات المتحدة، فرنسا، بريطانيا، روسيا، الصين والمانيا) مع ايران اعلنت استعدادها لمواصلة المفاوضات حول الملف النووي الايراني الا انه لم يتم بعد الاتفاق على مكان الاجتماع وجدول اعماله.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: