رمز الخبر: ۲۶۹۷۶
تأريخ النشر: 11:13 - 08 November 2010
عصرایران - و أفاد مراسل القسم السياسي بوكالة أنباء فارس أن هذا المركز الصهيوني الذي يعني بالدراسات الاستراتيجية ادعي أن مدي الصواريخ الايرانية يبلغ 11500 كيلومتر.

و اعتبر المركز المذكور الصواريخ التي تنتجها الجمهورية الاسلامية الايرانية أكبر تهديد لمنطقة الشرق الاوسط والعالم برمته.

و عرض المركز خريطة علي شبكة الانترنت وحدد المواقع التي يمكن استهدافها من قبل الصواريخ الايرانية التي زعم بأنها تصل نيويورك وبإمكانها استهداف امريكا وبعض العواصم الاوروبية.

و جاء في الجانب الايسر للخريطة اسماء الدول التي بإمكان استهدافها من قبل الصواريخ الايرانية من خلال تحديدها بمؤشر يظهر اسماء الدول التي يمكن ضربها بهذه الصواريخ العابرة للقارات.

و من العواصم الاوروبية التي زعم المركز امكان استهدافها من قبل الصواريخ البعيدة المدي هي لندن وباريس ومدريد واوسلو وهلسينكي وبرلين والاراضي المحتلة وروسيا ونيودلهي وبعض الدول الافريقية وأمريكا الشمالية.

و حدد هذا المركز الدول الجارة للجمهورية الاسلامية الايرانية التي يمكن استهدافها بصواريخ شهاب 3 معتبرا ايران تهديدا لدول الشرق الاوسط بسبب منشآتها النووية التي أشار اليها المركز.

و رّكز المركز علي تخويف دول المنطقة من ايران من خلال الاشارة الي اسماء كل من تركيا ولبنان والسعودية والكويت وقطر والعراق والامارات وسوريا وتركمنستان وارمينيا وآذربيجان وافغانستان الدول التي يمكن استهدافها من قبل الصواريخ الايرانية.

و ينشط هذا المركز الذي أسسه "‌دانيل آلازار " في عام 1988 في مجال الدراسات الاستراتيجية وخاصة علي صعيد السياسة الخارجية التي يعتمدها الكيان الصهيوني ويحاول الايحاء بأن هذا الكيان يواجه أنواع التهديد والمخاطر.

و زعم المركز المذكور أن سوريا تعتبر هي الاخري تهديدا استراتيجيا لمنطقة الشرق الاوسط بإمكانها ضرب دول المنطقة.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: