رمز الخبر: ۲۷۰۲۶
تأريخ النشر: 09:48 - 10 November 2010
عصرایران - العالم - اكد دارين إينيس المتحدث الرسمي باسم الممثلة العليا للسياسة الخارجية الأوروبية كاترين آشتون أن الاخيرة تأمل في اجراء المحادثات بين مجموعة الدول الست وايران في اسرع وقت ممكن، داعيا الى الاتفاق حول تحديد مكان وزمان الاجتماع.

وفي تصريح خاص لقناة العالم اوضح إينيس أن المجموعة أخذت بالحسبان اقتراح ايران بأن تكون تركيا مكانا للاجتماع المقبل.

وفي هذا السياق، اعلنت الولايات المتحدة أن ايران اقترحت على وزيرة خارجية الاتحاد الاوروبي كاثرين اشتون رسميا موعدين ممكنين لاستئناف المحادثات حول برنامجها النووي.

وقال المتحدث باسم الخارجية الاميركية فيليب كراولي إن مسؤول البرنامج النووي الايراني سعيد جليلي أرسل ردا رسميا لاشتون. موضحا أن دول خمسة زائد واحد ستتشاور لتقديم رد خلال اليومين المقبلين. واشار المتحدث الى أن بلاده والدول الخمس ستحاول الاتفاق مع طهران على موعد ومكان الاجتماع.

من جهته، رحب وزير الخارجية التركي احمد داوود اوغلو بدعوة ايران لعقد محادثاتها مع دول خمسة زائد واحد على الاراضي التركية، واصفا الخطوة بالايجابية جدا.

اوغلو وخلال مؤتمر صحافي مع نظيره الايطالي فرانكو فراتيني قال إن انقرة تشجع طهران على البدء بهذه المحادثات باكرا قدر المستطاع، موضحا أن المطلوب هو المحادثات الدبلوماسية. واشار الى أنها ستكون بين ايران ودول خمسة زائد المانيا.

وكان وزير الخارجية الإيراني منوتشهر متكي قد اكد أن تركيا هي المكان المناسب لإقامة الحوار بين طهران ودول خمسة زائد واحد.

وقال متكي في الحفل الختامي للاجتماع الوزاري لحوار التعاون الآسيوي إن تاريخ الحوار لم يحدد بعد. وأضاف أن تجربة طهران في الماضي مع الدول الست كانت على أساس المواجهة، ولم يتم التوصل إلى اتفاق، وطالب متكي دول خمسة زائد واحد بالتعلم من التجارب الماضية وتغيير سياساتها مع إيران.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: