رمز الخبر: ۲۷۰۴۱
تأريخ النشر: 12:35 - 10 November 2010
عصرایران - دعا الرئيس الايراني محمود احمدي نجاد علماء الدين المسلمين و المسيحيين الي التعاون و العمل لاقامه العداله و ظهور المصلحين في العالم .
   
و اشار احمدي نجاد خلال استقباله رئيس المجلس البابوي في الفاتيكان الكاردينال جان لوئي الي دور الدين في حياه البشر و قال : ان سعاده البشريه تكمن في اتباع تعاليم الانبياء و ان مشكله البشريه تكمن في الابتعاد عن هذه التعالم .

و اضاف يقول لقد حان الاوان لكي ينتفض علماء الدين لتحطيم الاصنام الماديه و العمل لنشر حقائق الدين في العالم وفق ما جاء به الانبياء .

من جانبه قدم الكاردينال جان لوئي فوران رساله البابا بندكتس السادس عشر للرئيس الايراني و قال علي المسيحيين و المسلمين ان يكونوا اسوه لباقي شعوب العالم و ذلك من خلال سلوكهم و تصرفاتهم الحسنه .
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: