رمز الخبر: ۲۷۰۴۸
تأريخ النشر: 10:32 - 11 November 2010
رويترز - قالت شركة بي.بي يوم الاربعاء ان حقل روم البريطاني للغاز في بحر الشمال سيغلق بسبب العقوبات التي يفرضها الاتحاد الاوروبي على ايران.

وأضافت بي.بي التي تدير الحقل "نواصل طلب توضيحات ملائمة من الحكومة البريطانية بشأن جوانب معينة للاجراءات التنظيمية ومدى انطباقها على حقل روم الذي تديره بي.بي في بحر الشمال (الذي تملك شركة النفط الوطنية الايرانية حصة 50 بالمئة فيه)."

وأضافت الشركة "انتظارا للتوضيحات من الحكومة ولضمان التزامنا بفترة البلاغ التي تنص عليها الاجراءات التنظيمية يجري التحضير لتعطيل الانتاج."

وقال متحدث باسم الشركة انه من المتوقع أن تستغرق عملية اغلاق الحقل عدة أيام.

وتفيد أرقام حكومية أن حقل روم انتج ما يصل الى ستة ملايين متر مكعب من الغاز يوميا خلال الستة أشهر الاولى من 2010 أو حوالي واحد بالمئة من ذروة الطلب المتوقعة على الغاز في بريطانيا هذا الشتاء.

وفرض وزراء خارجية الاتحاد الاوروبية عقوبات اضافية على ايران الشهر الماضي تستهدف قطاعي النفط والغاز للضغط على طهران بشأن برنامجها النووي. وتقول ايران ان برنامجها النووي لا يهدف الا لتوليد الكهرباء لكن كثيرا من الحكومات الغربية تشتبه في أن طهران تسعى لصنع قنبلة نووية.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: