رمز الخبر: ۲۷۰۶۷
تأريخ النشر: 13:11 - 12 November 2010
عصرایران - ارنا- اعتبر النائب الاول لرئيس الجمهورية محمد رضا رحيمي، الجمهورية الاسلامية الايرانية وتركيا بانهما قوتان ممتازتان وكبيرتان في المنطقة، مؤكدا ضرورة المزيد من الوحدة بين دول المنطقة. 
  
 
وقال رحيمي خلال استقباله الخميس رئيس لجنة السياسة الخارجية في مجلس النواب التركي مراد مرجان، ان اتحاد شعوب المنطقة سيكون مانعا امام نفوذ وعدوان واطماع وهيمنة القوي الاستكبارية.

واعتبر العلاقات بين البلدين بانها ودية للغاية، واضاف، ان العلاقات الايرانية التركية هي الان في الذروة وبامكانها ان تتحول الي علاقة ممتازة في المنطقة والعالم.

واشار النائب الاول لرئيس الجمهورية الي اهمية تعزيز العلاقات بين البلدين في كافة المجالات، وقال، ان تقوية التعاون البرلماني بين البلدين بامكانه ان يكون بناء ومفيدا في توثيق وترسيخ العلاقات السياسية والاقتصادية بين الجانبين.

واشار رحيمي الي تحديد الرقم 30 مليار دولار كهدف لمستوي العلاقات التجارية والاقتصادية بين البلدين وقال، انه علي ايران وتركيا الاستفادة من جميع الطاقات المتاحة للاسراع في رفع مستوي التعاون وتحقيق رقم المبادلات التجارية المتوخي.

من جانبه اكد رئيس لجنة السياسة الخارجية في مجلس النواب التركي في اللقاء ضرورة المزيد من توسيع العلاقات بين البلدين وقال، ان مجلس النواب التركي يعتبر ان من واجبه بذل اقصي جهوده لرفع مستوي العلاقات في جميع المجالات وكذلك تحقيق الحجم المحدد لمستوي المبادلات الاقتصادية.

واكد مراد مرجان اهمية اقرار السلام والاستقرار والامن في المنطقة واضاف، ان الجمهورية الاسلامية الايرانية كقوة اقليمية تحظي بدور كبير في ايجاد الاستقرار والامن في المنطقة.
وقال، انه علي جميع دول المنطقة العمل لتحسين وترسيخ الامن والسلام في المنطقة. 
 
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: