رمز الخبر: ۲۷۰۹۰
تأريخ النشر: 08:39 - 13 November 2010
عصرایران - اكد المساعد والمستشار الاقدم لقائد الثورة الاسلامية ان السياسة الحكيمة لقائد الثورة الاسلامية التي اتسمت بالتدبر حالت دون قيام امريكا بالتوجه لمهاجمة ايران بعد افغانستان والعراق .

و اشار اللواء يحيى رحيم صفوي خلال حفل تكريم الشهداء مجهولي الهوية في منطقة شميرانات طهران الى الظروف الحالية التي تمر بها ايران والمنطقة بقوله , ان ما تتميز به الجمهورية الاسلامية الان والشعب الشجاع الغيور والمؤمن انما يعود في حقيقة الامر الى الدماء الطاهرة للشهداء .

واضاف رحيم صفوي , ان اي مسؤول يعمل في هذا البلد وفي اي من المجالات عليه ان يعلم بانه مدين بذلك لدماء الشهداء الذين لولاهم كان البلد يتعرض للاحتلال والتقسيم , فبعد مرور 22 عاما على نهاية الحرب الا ان هناك من يسعى الى التقليل من شان تضحيات الشهداء وما قدمه الجيش والحرس الثوري وقوات التعبئة .

وتحدث مستشار قائد الثورة الاسلامية عن الكتاب الذي صدر مؤخرا وتضمن مذكرات الرئيس الامريكي السابق بقوله , ان جورج بوش ذكر في الكتاب الذي اصدره مؤخرا ان النية كانت معقودة على مهاجمة ايران وسوريا عسكريا بعد الانتهاء من الحرب على افغانستان والعراق و لكننا نتساءل مالذي ادى الى جعل امريكا تتراجع عن مهاجمتها لايران ؟ انا اعتقد بان السبب في ذلك يعود الى عدة امور منها ان النظام الاسلامي الشيعي المتكامل في العالم موجود في ايران بما يمثل من انطلاقة على اساس الفكر الشيعي و الاستناد على القرات و السنة النبوية جعل من هذا النظام يتحول الى هيكلية سياسية لتكون بذلك في رعاية اللة وتوجهات الامام صاحب الزمان عج .

وحول مواقف القائد العام للقوات المسلحة قال اللواء رحيم صفوي , لابد ان تتذكرون مواقف وتصريحات قائد الثورة الاسلامية خلال الازمات المختلفة حيث نجد انها تتسم لاكثير من الحكمة و التدبر والادارة الجيدة للازمات بما حال دون قيام الامريكان بمهاجمة ايران .

وعن حالة التهيأ والاستعداد لقوات الجمهورية الاسلامية والحرس الثوري قال اللواء رحيم صفوي ان اقتدار البلد وخاصة من خلال الجيش وقوات الحرس الثوري والمناورات الصاروخية التي نفذتها قوات الحرس وسائر القوى الاخرى , كل ذلك منع امريكا من التجرأ على ايران .
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: