رمز الخبر: ۲۷۱۱۰
تأريخ النشر: 08:51 - 14 November 2010
عصرایران - قال خبير سياسي وعسكري اميركي ان الاستفادة السلمية من الطاقة النووية حق بديهي لايران وان اميركا لايحق لها ان تقول لطهران ماذا تفعل حول الطاقة النووية .
   
وقال فرناندو داماتو الضابط المتقاعد في القوة البحرية الاميركية في تصريح لمراسل ارنا الاحد ان الايرانيين يسعون لامتلاك ماتمتلكه اميركا منذ عشرات السنين اي توليد الكهرباء عبر الطاقة النووية بغية الاستهلاك المحلي .

واضاف داماتو : باعتقادي ان ايران لاتسعي وراء امتلاك اسلحة نووية وتدل جميع تقارير الوكالة الدولية للطاقة الذرية علي هذا الامر .

وصرح : لو ان المسؤولين الاميركيين قلقون من انتشار الاسلحة النووية ويكونون صادقين في هذا القلق فعليهم ان يمنعوا الهند وباكستان واسرائيل وكوريا الشمالية من انتشار هذه الاسلحة ... لماذا يلتزمون الصمت حيالهم وفي ذات الوقت يمنعون ايران من الاستفادة السلمية من الطاقة النووية؟ .

واشار داماتو الي الاوضاع الماساوية للشعب الفلسطيني والشعارات التي تطلقها واشنطن لتحقيق تسوية في الشرق الاوسط وقال : علينا ان نسمح للفلسطينيين بان يشكلوا دولتهم المستقلة ولانسمح لاسرائيل اكثر من اللازم بان تخضع السياسة الخارجية الاميركية لنفوذها وسيطرتها .

واشار داماتو الي استغلال الادارة الاميركية لاحداث 11 سبتمبر وقال : نحن تحت ذريعة 11 سبتمبر قد هاجمنا العراق وافغانستان وقلنا نريد اعتقال اعضاء القاعدة في حين ان 15 من خاطفي الطائرات كانوا من الرعايا السعوديين وقد وفرت اموالهم من السعودية وان اسامة بن لادن هو سعودي فلماذا لم تهاجم الولايات المتحدة ، السعودية ؟ ... الا اننا في المقابل بعنا لهذا البلد اسلحة تصل قيمتها الي 60 مليار دولار .

وصرح : علي اوباما ان ينهي الحرب في افغانستان والعراق ويعيد القوات الاميركية سريعا الي البلاد .
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: