رمز الخبر: ۲۷۱۳
واضافت هذه النشرة التي تصدرها المؤسسة الدولية للدراسات الاستراتيجية بالتزامن في لندن وواشنطن انه على الرغم من ان ايران تعتبر اكثر دول الشرق الاوسط سكانا بعد مصر الا ان انفاقها الدفاعي اقل بكثيرفي هذه المنطقة.
افادت احدث المعطيات التي نشرتها النشرة السنويه "للتوازن العسكري" لعام 2008 بان معدل الانفاق العسكري في ايران ياتي في المركز الادنى من بين الموازنات العسكرية في منطقة الشرق الاوسط.
واضافت هذه النشرة التي تصدرها المؤسسة الدولية للدراسات الاستراتيجية بالتزامن في لندن وواشنطن انه على الرغم من ان ايران تعتبر اكثر دول الشرق الاوسط سكانا بعد مصر الا ان انفاقها الدفاعي اقل بكثيرفي هذه المنطقة.
وتفيد هذه النشرة التخصصية ان الموازنة الدفاعية لايران التي تعد 65 مليون نسمة اقل بنسبة 55 بالمائة من النفقات الحربية لاسرائيل التي لا تتجاوز نفوسها 10 بالمائة من سكان ايران (5/6 مليون نسمة).
وتشير هذه الاحصاءات الى ان الموازنة العسكرية للفرد الاسرائيلي تبلغ 1737 دولارا بحيث تزيد 17 مثلا على الموازنة العسكرية لكل ايراني والبالغة 110 دولارات.
وتقول هذه المؤسسة الدولية ان اميركا هي البلد الوحيد الذي يزيد انفاقه العسكري للفرد الواحد عن اسرائيل اذ تبلغ الموازنة العسكرية للفرد الامريكي 1796 دولارا وهي اعلى رقم في العالم في هذا المجال.
وذكرت النشرة السنوية "للتوازن العسكري" ان الانفاق العسكري لايران هو اقل من النفقات العسكرية الاسرائلية حتى من حيث اجمالي الناتج القومي.
وتفيد معطيات هذه النشرة ان النفقات العسكرية الاسرائيلية ازدادت بعد حرب 2006 على لبنان بشكل ملفت.
وحسب هذه النشرة فان الاتفاق العسكري الجديد بين واشطن وتل ابيب يقضي بان تخصص اميركا نحو 30 مليار دولار كمساعدات عسكرية لاسرائيل في الاعوام من 2009 الى 2018 وهذا الرقم اكثر بنسبة 25 بالمائة من المساعدات العسكرية التي قدمتها اميركا لاسرائيل في الفترة الزمنية الواقعة بين 1999 و 2008.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: