رمز الخبر: ۲۷۱۹۰
تأريخ النشر: 12:44 - 18 November 2010

رويترز- نفى المتحدث باسم وزارة الخارجية الايرانية في حديث لقناة تلفزيونية رسمية يوم الاربعاء لجوء رجال أمن ايرانيين للعنف مع موظفين بالسفارة الفرنسية في طهران.

وقالت فرنسا يوم الثلاثاء ان موظفين في سفارتها بطهران تعرضوا "لاعمال عنف غير مقبولة" على أيدي عناصر من جهاز أمني لم تحدده عرقلوا وصول أشخاص دعاهم السفير الفرنسي لحضور حدث ثقافي بالسفارة في 14 نوفمبر تشرين الثاني. وأضافت أنه تم استدعاء السفير الايراني لدى باريس بشأن هذه الواقعة.

وقال المتحدث رامين مهمان باراست لقناة برس تي.في الايرانية الناطقة بالانجليزية "لم يتم استخدام أي عنف مع موظفي السفارة في طهران... كانت الشرطة الدبلوماسية الايرانية قد حذرت السفارة بشأن حضور بعض الافراد للحدث."

وأضاف "سويت المسألة."

وقال مصدر دبلوماسي في باريس ان دبلوماسيا فرنسيا كبيرا تعرض للضرب خلال الحادث الذي وقع اثناء حفل ثقافي أقامته السفارة في المساء ودعا سفير فرنسا اليه ضيوفا ايرانيين بينهم عدد كبير من الشبان.

وقد يزيد الحدث من التوتر بين الغرب وايران في وقت تسعى فيه اوروبا الى اقناع طهران بالعودة الى محادثات بشأن برنامجها النووي وتشن أيضا فيه حملة لانقاذ ايرانية محكوم عليها بالاعدام رجما.

الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: