رمز الخبر: ۲۷۲۰۲
تأريخ النشر: 13:31 - 19 November 2010
عصرایران - انتقد المتحدث باسم وزارة الخارجية رامين مهمانبرست, التقرير الاخير لوزارة الخارجية الامريكية بشأن الحريات الدينية في العالم, مؤكدا أن أمريكا هي الاكثر انتهاكاً للحقوق الدينية.

وأفادت وكالة مهر للانباء ان مهمانبرست رفض التقرير الأخير لوزارة الخارجية الامريكية الذي زعم وجود انتهاك لحقوق الأقليات الدينية في ايران, مشيرا الى ان الحكومة الامريكية تمارس انتهاكات عديدة لحقوق الإنسان .

وأعتبر ان الدعم الامريكي الشامل لجرائم الكيان الصهيوني تجاه المسلمين والمسيحيين واليهود قد حول امريكا الى أكبر داعم لأعمال حكومية ومنهجية تنتهك حقوق الاديان .

وأضاف, بينما تبدي الحكومة الامريكية قلقها حيال وضع بعض المذاهب المصطنعة والمبتدعة من قبل الاستعمار البريطاني والصهيونية وتتخذ حادثة 11 سبتمبر الغامضة ذريعة لترويج التخويف من الإسلام ومحاربة الاسلام عبر وثائق حكومية وخطابات كبار المسؤولين الامريكيين, لا تعتبر امريكا أكبر منتهك للحقوق الدينية ضد المسلمين في البلدين الإسلاميين العراق وأفغانستان فحسب, بل فتحت الباب لإنتهاك الحقوق الدينية ضد المسلمين في داخل أمريكا واوروبا .
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: