رمز الخبر: ۲۷۲۳۷
تأريخ النشر: 10:06 - 21 November 2010


عصرایران - وکالات - افاد مصدر رسمي السبت ان رئيس الوزراء الجزائري احمد اويحيى سيقوم بزيارة لايران الاحد والاثنين تركز على التعاون بين البلدين.

واوضح مكتب الوزير الاول في بيان نقلته وكالة الانباء الرسمية ان الزيارة تأتي تلبية لدعوة من نائب الرئيس الايراني محمد رضا رحيمي. وان الرجلين "سيرأسان اعمال الدورة الاولى للجنة المشتركة الكبيرة الجزائرية الايرانية للتعاون".

وقام الرئيس الايراني محمود احمدي نجاد بزيارة للجزائر في 18 ايلول/سبتمبر اجرى خلالها محادثات مع الرئيس عبد العزيز بوتفليقة بعدما التقاه مرارا، وذلك في طريقه الى نيويورك لحضور الجمعية العامة للامم المتحدة.

ووصف احمدي نجاد حينها العلاقات الايرانية الجزائرية بانها "جيدة جدا وفي اوج تطورها".

والعام 2007 لم تتجاوز المبادلات التجارية بين البلدين عشرين مليون دولار كما افاد مصدر رسمي. ويشدد الطرفان على ضرورة تطويرها.

وكان الدبلوماسي البريطاني اليستير بارت دعا الجزائر بصفتها "صديقة" ايران وبريطانيا في آن واحد الى ان تشرح للجمهورية الاسلامية انها "في حاجة الى اصدقاء يوضحون لها انها في موقف حرج" بسبب برنامجها النووي.

وقال المسؤول في 12 تشرين الثاني/نوفمبر خلال زيارة للجزائر "اذا تمكنت الجزائر من خلال علاقاتها من اقناع ايران بقبول دعوة لمناقشة برنامجها النووي فستكون مساعدة كبيرة".
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: