رمز الخبر: ۲۷۲۴۱
تأريخ النشر: 10:27 - 21 November 2010
عصرایران - العالم - اكد مستشار الرئيس الايراني في شؤون بحر قزوين نائب وزير الخارجية الايرانية محمد مهدي اخوندزاده يوم السبت، اتفاق وجهات نظر قادة‌ الدول الخمس المتشاطئة على بحر قزوين في قمة باكو، وشدد على ضرورة التخطيط الدقيق لتنفيذ قرارات القمة.

وقال اخوندزاده ان القمة الثالثة لدول بحر قزوين عقدت في اجواء بناءة وان المحادثات التي جرت بين رؤساء ايران وروسيا وكازاخستان وتركمنستان وجمهورية اذربيجان، سادتها اجواء ودية جدا.

واضاف: ان الرئيس الايراني‌ محمود احمدي نجاد قدم مقترحات جيدة للقمة، وان قادة الدول الخمس كانوا متفقي الراي على ما قدم من مقترحات.

واوضح اخوندزاده انه تم الاتفاق على عقد القمة الرابعة في احدى الدول الاعضاء وعقد اجتماعات القمة بفارق زمني اقل والاسراع بصياغة النظام القانوني لبحر قزوين، معتبرا ذلك من القرارات الجيدة التي خرجت بها القمة الثالثة لدول بحر قزوين.

واشار الى مزايا صياغة النظام القانوني لبحر قزوين، وقال: ان قاده الدول الخمس كانوا متفقين على صياغة النظام القانوني لبحر قزوين والحاجة الى تخطيط دقيق لتنفيذ قرارات القمة.

وعقدت يوم الخميس الموافق 18 تشرين الثاني / نوفمبر الجاري في العاصمة الاذربيجانية باكو، القمة الثالثة للدول المطلة على بحر قزوين بهدف دراسة سبل تنمية التعاون فيما بينها.

وكانت القمة الاولى للدول المطلة على بحر قزوين قد عقدت في عشق اباد عام 2002 والثانية في طهران عام 2007.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: