رمز الخبر: ۲۷۳۷۸
تأريخ النشر: 09:08 - 27 November 2010
واضاف ان القوات البحرية تعمل على حماية مصالح الجمهورية الاسلامية قامت بالاستقرار في مناطق المحيط الهندي وخليج عدن و مضيق باب المندب الذي تمر به 1000 من السفن التجارية وناقلات النفط الايرانية .
عصرایران - تحدث قائد القوة البحرية عن وحدات جديدة سوف يتم تشكيلها قريبا تعمل على سطح الماء واخرى يكون واجبها تحت الماء .

وقال قائد القوة البحرية العميد حبيب الله سياري في كلمة له على منبر صلاة الجمعة انه يبارك تزامن عيد الغدير الاغر مع اسبوع قوات التعبئة اضافة الى الذكرى السنوية لملحمة _ مرواريد - التي تعد اكثر العمليات البحرية خلال الحرب المفروضة واصفا اياها بالجوهرة التي تضيء لمعانا .

واشارالعميد سياري الى ما تتحلى به القوات البحرية من العنويات العالية قائلا ان قواتنا البحرية وجهت ضربات موجعة الى العدو منذ بداية الحرب ودافع افراد تلك القوات بالغالي والنفيس عن حرمة المياه في مناطق الخليج الفارسي و استشهد اثرها عدد من رجالنا .

واضاف ان يوم 28 تشرين الثاني كان بمثابة الملحمة التي سطرها رجال القوة البحرية بعد 67 يوما من بداية الحرب والتي اقترنت بدم هؤلاء الاعزاء واليوم وبعد مرور 30 عاما مازالت تلك الذكريات تبعث على الفخر والعز بعد ان قام المقاتلون بالحد من انشطة الجيش العراقي وقواته البحرية التي واجهت هزائم مريرة منذ بداية الحرب .


وقال العميد سياري ان قواتنا البحرية شاركت بقية القوات الاخرى لتحرير مدينة خرمشهر خلال مواجهات ال 34 يوما اضافة الى العمل على قطع خطوط المواصلات والامداد للعدو بفضل هذه الجهود للقوات البحرية التي قامت ايضا باستهداف والقضاء على منصات ميناء البكر شمال الخليج الفارسي ثم اتجهت لفرض الحصار الاقتصادي على العدو والخفاظ على تفوق الجمهورية الاسلامية ولولا الدعم الذي قدم لنظام صدام من قبل القوى العظمى لكان هذا النظام قد قضي عليه خلال عمليات - مرواريد - و ما كانت له القدرة على الصمود في الحرب اكثر من 6 اشهر حيث شهدنا عدم قدرة اي من السفن التجارية او ناقلات النفط من الوصول الى الموانيء العراقية في وقت يكون فيه 90 بالمئة من التبادل التجاري و النفطي يتم عبر البحار وهو مصداق لمقولة قائد الثورة الاسلامية بان القوات البحرية استطاعت تامين الدفاع عن مصالح الجمهورية الاسلامية بشكل كامل .

وتحدث قائد القوات البحرية عن ايجاد وحدات خاصة تعمل على سطح البحر ووحدات اخرى يكون واجبها تحت الماء و لذا تم تنفيذ مناورات لتلك القوى واختيارهم من بين الكوادر المؤمنة و ذوي الكفاءات والمضحين .

واضاف ان القوات البحرية تعمل على حماية مصالح الجمهورية الاسلامية قامت بالاستقرار في مناطق المحيط الهندي وخليج عدن و مضيق باب المندب الذي تمر به 1000 من السفن التجارية وناقلات النفط الايرانية .

واختتم العميد سياري حديثه بالقول ان القوات البحرية تقف الى جانب بقية القوى لتوفير الحماية اللازمة للبلاد وفقا لما جاء في توصيات قائد الثورة الاسلامية والموقع الجغرافي بجعل البلاد مكانة بحرية مهمة .
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: