رمز الخبر: ۲۷۴۱۹
تأريخ النشر: 13:49 - 29 November 2010
عصرایران - أكد قائد قوات الشرطة في العاصمة طهران العميد حسين ساجدي نيا , أن العمليتين الارهابيتين نفذتا من قبل أشخاص يقودون دراجات نارية قاموا بإلصاق عبوات ناسفة على سيارتي الأستاذين الجامعيين.

وأفاد مراسل وكالة مهر للأنباء أن العميد ساجدي نيا صرح للصحفيين اليوم الاثنين ان العمليتين الارهابيتين نفذتا بنفس الطريقة صباح اليوم ضد أستاذين في جامعة الشهيد بهشتي في شمال طهران .

ولفت الى ان الانفجار الأول أدى الى استشهاد أستاذ جامعي وإصابة زوجته وسائقه بجروح , بينما أسفر الانفجار الثاني عن إصابة أستاذ جامعي آخر وزوجته بجروح كما وصف حالتهما بالمستقرة .

وأكد قائد شرطة طهران أنه لم تعلن حتى الآن أي جهة مسؤوليتها عن هذين الحادثين الارهابيين كما لم يتم التعرف على اي مشتبه به بهذا الشأن .

وأوضح أن كلا العمليتين الارهابيتين نفذتا من قبل أشخاص يقودون دراجات نارية قاموا بإلصاق عبوات ناسفة على السيارتين أنفجرت بعد ثوانٍ معدودة .

واشار العميد ساجدي نيا الى ان سيارتي الأستاذين كلاهما كانتا في حال الحركة عند لصق العبوتين , مؤكدا ان قوات الشرطة والسلطة القضائية بدأت تحقيقاتها للكشف عن الجناة المنفذين للعمليتين الارهابيتين والجهات التي تقف ورائهم .

وفند قائد شرطة طهران نبأ ملاحقة سيارة فارة من نوع بيجو 206 أمام جامعة الشهيد بهشتي وإطلاق النار عليها من قبل الشرطة , مؤكدا أنه لا يوجد حتى الآن أي مشتبه به في هذين الحادثين .

وأوضح العميد ساجدي نيا , ان شاهدي عيان أكدوا ان الدراجة النارية التي نفذت الاعتداء الأول كانت من طراز "فولسار" بينما لم يتم تحديد نوع الدراجة النارية الثانية .
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: