رمز الخبر: ۲۷۴۲۳
تأريخ النشر: 13:53 - 29 November 2010
أعلن قائد الثورة دعم الجمهورية الاسلامية الايرانية لوحدة واستقلال لبنان وقال " ان لبنان تعيش فيه عدة مذاهب وعاش اتباعها لسنوات طوال في هدوء واستقرار الي جانب بعضهم البعض الا انه يجب أن يقف اللبنانيون امام الذين يثيرون النزاع الطائفي ويوترون الوضع فيه ".
عصرایران - استقبل قائد الثورة الاسلامية سماحة آية الله الخامنئي اليوم الاثنين رئيس الوزراء اللبناني سعد الحريري الذي يزور طهران حاليا.

و أفادت وكالة أنباء فارس نقلا عن الموقع الاعلامي لمكتب قائد الثورة أن سماحته وصف في هذا اللقاء لبنان بالبلد المهم الذي يقف في الخط الامامي لمواجهة كيان الاحتلال الصهيوني مؤكدا رغبة الجمهورية الاسلامية الايرانية في تطور وتقدم وازدهار هذا البلد.

و شدد سماحته علي أن ايران لن تتواني عن تقديم أي جهد لتقدم واعمار لبنان موضحا أن سعادة الشعب اللبناني تدخل الفرح والسرور في قلب الشعب الايراني الذي يحزن لمحنة اخوانه اللبنانيين.
و أشار آية الله الخامنئي الي المحادثات التي اجراها الضيف اللبناني في طهران وأكد وجود مختلف المجالات للمزيد من تعزيز العلاقات بين الجمهورية الاسلامية الايرانية ولبنان في هذه المجالات وخاصة التجارية والاعمارية.

و تطرق سماحته الي الاعتداءات التي يقوم بها الكيان الصهيوني بإستمرار ضد لبنان ونزعته العدوانية ورأي أن هذا الكيان يريد محاصرة سوريا لو توفرت له الظروف الا ان المقاومة تعتبر السبيل الوحيد لردع هذا المعتدي من اعماله الاجرامية.

و شدد سماحته علي أن لبنان يعتبر البلد العربي الوحيد الذي استطاع الحاق الهزيمة بالكيان الصهيوني مؤكدا أن المقاومة هي العامل الوحيد الذي يعجز عن مقاومته الاعداء بسبب صمودها ولذا يجب معرفة قدرها.

و أعرب آية الله الخامنئي عن ارتياحه للعلاقات الطيبة القائمة بين رئيس الوزراء اللبناني سعد الحريري والامين العام لحزب الله لبنان السيد حسن نصر الله ومسؤولي المقاومة مشددا علي ضرورة أن تشهد هذه العلاقات المزيد من التطور والقوة.

و أعلن قائد الثورة دعم الجمهورية الاسلامية الايرانية لوحدة واستقلال لبنان وقال " ان لبنان تعيش فيه عدة مذاهب وعاش اتباعها لسنوات طوال في هدوء واستقرار الي جانب بعضهم البعض الا انه يجب أن يقف اللبنانيون امام الذين يثيرون النزاع الطائفي ويوترون الوضع فيه ".

و أشار قائد الثورة الي اللقاء الذي جمعه بالمرحوم رفيق الحريري قبل عدة سنين مشيدا بشخصية‌ هذا الرجل لتقدم وتطور وازدهار لبنان.

و بدوره أعرب الضيف اللبناني في هذا اللقاء الذي حضره النائب الاول لرئيس الجمهورية محمد رضا رحيمي عن ارتياحه للقاء قائد الثورة الاسلامية معتبرا ايران البلد الصديق والشقيق للبنان الذي وقف الي جانب الشعب اللبناني في المراحل الصعبة.

و اعلن رئيس الوزراء اللبناني رغبة بلاده في المزيد من تعزيز العلاقات مع ايران في مختلف المجالات الاقتصادية والسياسية والثقافية.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: