رمز الخبر: ۲۷۴۳۵
تأريخ النشر: 11:04 - 30 November 2010
شينخوا  - صرح السفير الايراني سيد محمود رضا ساجدي خلال مؤتمر صحفي أمس الاثنين/29 نوفمبر الجاري/ بان العلاقات بين ايران وروسيا لن تتضرر بسبب رفض موسكو بيع نظم الدفاع الصاروخي اس-300 لايران.

وقال ساجدي "علاقاتنا مع روسيا أكثر أهمية من صفقة واحدة أو تلك النظم التي ليست حيوية بالنسبة لنا في الواقع، إن هذا هو موقف حكومتنا" مضيفا ان الشعب الايراني لن يشعر بالاستياء بسبب رفض موسكو تنفيذ الاتفاقية.

في يونيو عام 2010 صدق مجلس الأمن على قرار يحظر امداد ايران بأسلحة تقليدية مثل الصواريخ والدبابات والمروحيات والطائرات والسفن الحربية.

واوقفت روسيا تسليم أنظمة اس-300 لايران بناء على قرار الامم المتحدة على الرغم من انها وقعت الاتفاقية مع طهران منذ عدة أعوام، ولاحقا قالت موسكو انها ستقوم برد مبلغ يتجاوز 166 مليون دولار امريكي لطهران.

وحذر السفير الولايات المتحدة من شن أي هجوم على ايران.
وقال ساجدي "يمكننا أن نرى بوضوح انهم يخسرون في افغانستان والعراق، كما تواجه امريكا العديد من المشكلات الداخلية في حين ان ايران في قمة قوتها".

وقال "أي هجوم ضد ايران سيكون بمثابة صفعة استراتيجية لأمريكا، وأي دولة تقوم بمثل هذا الخطأ لابد أن تعلم انها ستواجه شعب ايران بأكمله".
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: