رمز الخبر: ۲۷۴۴۰
تأريخ النشر: 14:25 - 30 November 2010
وذكرت الشركة في الختام بان اي ادعاء ومسالة يمكن دراستها وتسويتها من خلال الدراسات المشتركة التخصصية وفي ظل التفاهم وحسن النوايا المتبادلة، لكي يزول القلق على الصعيدين الداخلي والخارجي.
عصر ايران – نفت شركة تطوير قصب السكر والصناعات الجانبية في اقلیم خوزستان (جنوبي غرب ايران) باعتبارها تتولى سبع وحدات لقصب السكر بهذه المحافظة، نفت خلال توضيح ارسلته الى "عصر ايران" ما تردد عن دخول مياه البزل لصناعات قصب السكر التابعة لهذه الشركة الى داخل الاراضي العراقية.

يذكر ان سلطات محافظة البصرة العراقية كانت قد تحدثت خلال الاسابيع الاخيرة عن دخول مياه البزل لقصب السكر في خوزستان الى داخل الاراضي العراقية.

وجاء في ايضاحات شركة تطوير قصب السكر والصناعات الجانبية في خوزستان ما يلي:

اولا: ان اطلاق مياه البزل الزراعية لشركة تطوير قصب السكر تم تنظيمه في منطقة الحدود الغربية وفي اراضي الجمهورية الاسلامية الايرانية وعلى شكل احواض تبخيرية.

ثانيا: انه كما يستنبط من تصريحات المسؤولين الرسميين وغير الرسميين العراقيين فان هؤلاء قلقون فقط من احتمال دخول مياه البزل الى داخل الاراضي العراقية.

ثالثا: ان مجمل النيتريت والنيترات في مياه البزل لهذه الشركة اقل بكثير من المستوى المسموح له في المياه الزراعية.

رابعا: ان مياه البزل لهذه الشركة لا تتسرب الى مياه نهر اروند (شط العرب) بل تدخل فقط في احواض تبخيرية في منطقة الحدود الغربية (الاراضي الايرانية).

خامسا: انه مع ظهور منظومات بيئية جديدة في منطقة الحدود الغربية، فان الاحواض التبخيرية اصبحت مكانا للهجرة الشتوية للطيور ومنطقة تواجد انواع الاسماك والطيور المحلية في المنطقة بحيث ان ذلك يتعارض مع التصريحات غير الموثقة للذين يدلون بها وان المنطقة المذكورة تم تفقدها اخيرا من قبل المدير العام لدائرة حماية البيئة بالمحافظة.

وذكرت الشركة في الختام بان اي ادعاء ومسالة يمكن دراستها وتسويتها من خلال الدراسات المشتركة التخصصية وفي ظل التفاهم وحسن النوايا المتبادلة، لكي يزول القلق على الصعيدين الداخلي والخارجي.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: