رمز الخبر: ۲۷۴۴۵
تأريخ النشر: 10:11 - 01 December 2010
و أشار ممثل قائد الثورة الاسلامية في المجلس الاعلي للأمن القومي الي أن الهدف من اغتيال العلماء والاساتذة الجامعيين هو احتكار العلم مؤكدا أن الشبان الذين يدفعون ثمن ايمانهم بغية تحقيق أهدافهم يعتبرون أكبر ترسانة ومصدرا للقوة الوطنية.
عصرایران - اعتبر أمين المجلس الاعلي للأمن القومي سعيد جليلي اغتيال اساتذة الجامعات دليل فشل الاعداء في فرض الحظر ضد الجمهورية الاسلامية الايرانية وممارسة‌ الضغوط عليها.

و أفادت وكالة أنباء فارس أن جليلي اعلن ذلك لدي استقباله وزراء الشباب والرياضة لكل من العراق وسوريا ولبنان عصر أمس الثلاثاء معتبرا اغتيال العلماء والاساتذة‌ الجامعيين عملا يقف وراء الاستكبار العالمي.

و أشار ممثل قائد الثورة الاسلامية في المجلس الاعلي للأمن القومي الي أن الهدف من اغتيال العلماء والاساتذة الجامعيين هو احتكار العلم مؤكدا أن الشبان الذين يدفعون ثمن ايمانهم بغية تحقيق أهدافهم يعتبرون أكبر ترسانة ومصدرا للقوة الوطنية.

و أشاد وزير الشباب والرياضة العراقي " جاسم جعفر " في هذا اللقاء بالجمهورية الاسلامية الايرانية في تشكيل الحكومة العراقية مشددا علي ضرورة المزيد من تعزيز العلاقات الثنائية في المجالات كافة.

و الجدير بالذكر أن طهران استضافت مؤتمر وزراء الشباب للدول الاعضاء بمنظمة التعاون الاقتصادي/اكو/ لتوطيد التعاون الاقليمي فيمايخص الشبان الذين يعتبرون الرصيد الاكبر لدول المنطقة حيث يشكلون غالبية النفوس فيها.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: