رمز الخبر: ۲۷۴۷۶
تأريخ النشر: 13:12 - 02 December 2010
کونا - قال رئيس الوزراء الروسي فلاديمير بوتين ان ايران لا تشكل تهديدا في الوقت الراهن بالنسبة للولايات المتحدة حتى تنشر انظمة دفاع صاروخية في دول اوروبا الشرقية.

واضاف بوتين لشبكة (سي.ان.ان) الاخبارية الامريكية الليلة الماضية "لقد اعربت ايران بطريقة او باخرى عن استعدادها للدخول في حوار مع المجتمع الدولي".

واضاف "نشعر بالقلق ازاء أي علامة على الانتشار النووي وحول أي احتمالية حتى في حال كانت احتمالية نظرية لنشر اسلحة دمار شامل".

واشار بوتين الى ان السياسة الروسية "واضحة وايران تعي ذلك وسنواصل التعاون مع كل الشركاء في هذه العملية حتى حل المشكلة بشكل كامل".

وذكر "لا أرى شيئا منكرا لا شيء ينتهك مصالح ايران الوطنية في فتحها جميع برامجها والاستجابة بطريقة ملائمة للتدابير المشروعة التي اتخذتها الوكالة الدولية للطاقة الذرية في عملها ولكن في الوقت نفسه مازلت ارى ان لايران الحق في تطوير برامج نووية تحت اشراف المنظمات الدولية المعنية".

وحول نشر موقع ويكيليكس أكثر من 260 ألف برقية دبلوماسية سرية قال بوتين ان "الاجهزة الدبلوماسية يجب ان تكون اكثر حذرا مع وثائقها" ولكنه اضاف "لا أرى أنها تشكل أي نوع من الكوارث".

وتناول رئيس الوزراء الروسي ايضا قضية نشر الولايات المتحدة انظمة دفاع صاروخية في اوروبا الشرقية قائلا "ليست روسيا التي تحرك الصواريخ الى حدودكم بل انها الولايات المتحدة التي تخطط لنشر صواريخ بالقرب من حدود روسيا ونحن نسمع أن الهدف من ذلك هو حماية أنفسكم من خطر هجوم صاروخي نووي من قبل ايران".

واضاف "لكن ايران لا تشكل تهديدا من هذا القبيل في الوقت الراهن واذا كانت الانظمة المضادة للصواريخ تقام بالقرب من حدودنا فانها تقوض قدراتنا النووية".
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: