رمز الخبر: ۲۷۴۹۶
تأريخ النشر: 09:50 - 04 December 2010
Photo

عصرایران - (رويترز) - قال مصدر في الاتحاد الاوروبي يوم الجمعة ان الاتحاد يأمل في أن تكون المحادثات التي ستجرى الاسبوع القادم مع المفاوض النووي الايراني بداية لاعادة التواصل مع حكومة طهران تؤدي الى نتائج في نهاية المطاف.

وستجتمع كاثرين اشتون مسؤولة الشؤون الخارجية في الاتحاد الاوروبي مع سعيد جليلي في جنيف يومي السادس والسابع من ديسمبر كانون الاول في أول محادثات على مستوى رفيع مع ايران منذ أكتوبر تشرين الاول 2009 .

وقال الدبلوماسي للصحفيين "هذا اجتماع مهم انتظرناه طويلا. ولا ترجع أهميته الى أنه سيحل المشكلات في الحال أو يؤدي الى نتائج فورية .. (لكننا) نأمل أن يؤدي الى اعادة التواصل مع ايران ... وهو ما سيؤدي الى تحقيق نتائج مع مرور الوقت."

وتتمتع اشتون بدعم بريطانيا وفرنسا وألمانيا الى جانب الولايات المتحدة وروسيا والصين لاجراء المحادثات مع ايران.

وتأمل القوى الست في أن تركز المباحثات على برنامج ايران النووي لكن الرئيس الايراني محمود أحمدي نجاد قال مرارا ان تخصيب اليورانيوم لن يطرح للتفاوض.

الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: