رمز الخبر: ۲۷۵۶۱
تأريخ النشر: 08:49 - 07 December 2010
التقى الوفد الصيني الذي قال ان الجولة الاولى من المفاوضات جرت في اجواء ايجابية، وان مواقف الدول الغربية تختلف عن السابق. وقد انتقد جليلي خلال المفاوضات صمت الدول الغربية ازاء جرائم اغتيال العلماء الايرانيين.
عصرایران - انتهى في جنيف امس اليوم الاول من المحادثات بين ايران والدول الست لمناقشة رزمة المقترحات الايرانية.وافاد موفدنا ان فترة ما بعد الظهيرة خصصت للاجتماعات الثنائية. حيث التقى رئيس الوفد الايراني سعيد جليلي الوفد الروسي الذي اكد الحاجة لمثل هذه المفاوضات للتقريب بين وجهات النظر.

كما التقى الوفد الصيني الذي قال ان الجولة الاولى من المفاوضات جرت في اجواء ايجابية، وان مواقف الدول الغربية تختلف عن السابق. وقد انتقد جليلي خلال المفاوضات صمت الدول الغربية ازاء جرائم اغتيال العلماء الايرانيين.

ووصف مستشار امين المجلس الاعلى للامن القومي الايراني ابو الفضل ظهروند المفاوضات الرسمية التي جرت بين الجمهورية الاسلامية الايرانية ومجموعة خمسة زائد واحد في العاصمة السويسرية جنيف وصفها بالايجابية. و اكد ظهروند ان المباحثات اتسمت بالجدية والوضوح لدى جميع الاطراف .

واكد الوفد الايراني خلال اللقاء على حقوقه النووية والتي لن تخضع للتفاوض بعد التوصل الى 3 امور ينبغي طرحها وتصويبها وهي 1- عدم نشر السلاح النووي 2- ونزع السلاح النووي 3- والتعاون السلمي .

وشارك في اجتماع الامس اضافة الى سعيد جليلي المساعد السياسي الامور الخارجية والامنية في الامانة العامة لمجس الامن القومي والمساعد الاعلامي لمجلس الامن القومي ابو الفضل ظهر وند .
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: