رمز الخبر: ۲۷۵۹۳
تأريخ النشر: 09:34 - 08 December 2010
عصرایران - ارنا - قال امين المجلس الاعلي للامن القومي ورئيس الوفد الايراني المفاوض في جنيف مع مجموعة 5 +1 سعيد جليلي ان موضوع الحوار القادم بين الجانبين اواخر الشهر القادم باسطنبول سيرتكز علي النقاط المشتركة .
   
وفي تصريحات ادلي بها جليلي لمراسل ارنا مساء الثلاثاء قال ان احدي هذه النقاط تتمثل بنزع الاسلحة النووية وحظر انتشارها والتعاون في استخدام الشعوب للطاقة النووية السلمية .

واضاف لو تركز اجتماع اسنطبول القادم علي اساس توافقات الاجتماع الذي عقد الثلاثاء في جنيف والذي تم حول التعاون بشان النقاط المشتركة فيمكن ان يكون ناجحا .

وحول اجتماع جنيف قال جليلي : اننا قد شرحنا مواقفنا وارائنا في هذه المفاوضات وقلنا ان الدول الاوروبية تدفع ثمنا باهضا بسبب سياساتها الخاطئة .

وتابع امين المجلس الاعلي للامن القومي : ان السياسات الخاطئة التي تنفذ اليوم تجري وفق حسابات مغلوطة ماجعل شعوب اوروبا واميركا تدفع اثمانا باهضة لها .

وشدد انه تم التاكيد في هذه المفاوضات بان حقوق الشعب الايراني لايمكن ان تكون موضوعا للتفاوض وان الحوار لايمكن ان يجري في ظل ممارسة الضغوط .

واشار الي بعض محاولات البلدان الغربية في ممارسة الضغوط علي ايران خلال الفترة بين الجولتين الثانية والثالثة في حوار جنيف واوضح ، ان هذه البلدان لم تستطع ممارسة الضغوط علي ايران فحسب لكنها تعرضت هي ايضا الي ازمات اقتصادية وشعرت بالقلق للغاية في مواجهة هذه الازمات .
واضاف ، ان ذلك حدث فيما استطاعت ايران الدخول في مرحلة اقتصادية جديدة وتعتزم تنفيذ اكبر مشروع اقتصادي لها اي ترشيد الدعم الحكومي مايؤكد قوتها .
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: