رمز الخبر: ۲۷۶۰۵
عدد التعليقات: ۱ التعلیق
تأريخ النشر: 11:52 - 08 December 2010
قال رحيمي ان السياسة الايرانية قائمة على تمتين العلاقات مع جميع الدول الافريقية الصديقة والشقيقة والمزيد من توثيق التعاون السياسي والتجاري والاقتصادي معها.
عصر ايران – اعلن محمد رضا رحيمي النائب الاول للرئيس الايراني استعداد ايران لتصدير الخدمات الفنية والخبرة الفنية الى جيبوتي اضافة الى استقبال طلبة جيبوتيين للدراسة في الجامعات الايرانية.

وقال رحيمي في مؤتمر صحفي مشترك مع رئيس الوزراء الجيبوتي في طهران ان ايران مستعدة كذلك لبناء محطة لتوليد الكهرباء في جيبوتي.

واضاف انه تقرر بدعوة من رئيس وزراء جيبوتي ان يقوم وفد ايراني من رجال الاعامل واصحاب الشركات والمسؤولين لزيارة جيبوتي للتحضير لاعادة تصدير السلع الايرانية الى الدول الافريقية انطلاقا من ميناء جيبوتي.

وقال رحيمي ان السياسة الايرانية قائمة على تمتين العلاقات مع جميع الدول الافريقية الصديقة والشقيقة والمزيد من توثيق التعاون السياسي والتجاري والاقتصادي معها.
المنتشرة: 1
قيد الاستعراض: 0
لايمكن نشره: 0
محمد حسن محمد
JORDAN
19:49 - September 17, 1389
0
0
وما المانع ان توثقوا علاقة ايران بالدول الاسلاميه والعربيه بأن توفروا بعثات لطلاب هذه الدول للدراسه في ايران مثل السعوديه والاردن ومصر لأن أفضل تحسين للعلاقه بين الدول هو تبادل الطلاب الدارسين فهم وحدهم بإستطاعتهم تحسين صورة بلادهم في الغربه وحين يعودون لديارهم ينقلون ويحفظون للدوله التي تعلموا فيها الحب والوفاء فحبذا يا ايها الدوله الاسلاميه ان تكون البادره منكم لاستقبال الطلاب العرب وانشاء الله سيكونوا عند حسن ظنكم انشاء الله وان كان هناك بعض التحفظ على البعض منا لارسال اولادنا لايران بسبب الحمله الهمجيه عليكم فأنا أكون الباديء بإرسال اولادي الى ايران وكلي شرف ان يتعلموا في هذه الديار المؤمنه وغيري كثير فحبذا ايها الاشقاء ان تأخذوا هذا الموضوع على محمل الجد بدل ان نرسل اولادنا الى اوروبا وامريكا ليرجعوا الينا بأفكارهم العنصريه عن الاسلام والمسلمين وشكرا لهذا الموقع الكريم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: