رمز الخبر: ۲۷۶۹۳
تأريخ النشر: 08:47 - 13 December 2010
عصرایران - نظم طلاب جامعات طهران اليوم تجمعا عصر اليوم الاحد امام السفارة البريطانية احتجاجا على اغتيال العالم النووي الايراني الدكتور مجيد شهرياري ومحاولة اغتيال الدكتور فريدون عباسي.

وافاد مراسل وكالة مهر للانباء ان الطلاب المحتجين اطلقوا شعارات "الموت لامريكا" و"الموت لبريطانيا" للاعراب عن سخطهم حيال الجرائم الغادرة التي نفذها الاستكبار واعداء الثورة اللدودين باغتيال العلماء النوويين الايرانيين.

وحمل الطلاب صور الشهيد الدكتور مجيد شهرياري الاستاذ بكلية الهندسة النووية بجامعة الشهيد بهشتي , والشهيد الدكتور مسعود عليمحمدي الاستاذ بكلية الفيزياء بجامعة طهران الذي اغتيل في عملية ارهابية.

وكان الدكتور مجيد شهرياري قد استشهد في عملية ارهابية نفذها اعداء الثورة صباح يوم الاثنين 29 نوفمبر / تشرين الثاني الجاري عندما كان متوجها الى جامعة الشهيد بهشتي.

كما تعرض الدكتور فريدون عباسي دواني الاستاذ بكلية الهندسة النووية بجامعة الشهيد بهشتي الى عملية اغتيال فاشلة في نفس اليوم.

كما حمل الطلاب المتظاهرون امام السفارة البريطانية صور تعرض طلاب الجامعات البريطانية المحتجين الى الضرب من قبل الشرطة البريطانية , وادانوا انتهاك حقوق الانسان في بريطانيا من قبل الساسة الانجليز.

واصدر الطلاب بيانا في ختام تجمعهم الاحتجاجي اشاروا فيه الى محادثات جنيف 3 بين الجمهورية الاسلامية الايرانية والدول الست واكدوا فيها ان الحق المشروع للشعب الايراني في امتلاك الطاقة النووية السلمية ليس موضع نقاش.

وندد البيان بالتدخل السافر للدول الغربية وخاصة امريكا وبريطانيا وفرنسا وباقي اعداء الثورة في احداث فتنة العام الماضي بعد المشاركة الحماسية للشعب الايراني في انتخابات رئاسة الجمهورية , مشيرا الى يأس الدول الغربية من تغيير الجمهورية الاسلامية لنهجها وسياساتها مما اضطر هذه الدول الى التظاهر بالعقلانية والمنطق والعودة الى طاولة المفاوضات.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: