رمز الخبر: ۲۷۸۱۲
تأريخ النشر: 18:36 - 20 December 2010
وقال ان الزيارة التفقدية هذه ستستمر ثلاثة ايام مضيفا ان هذه القطع البحرية مؤلفة من ثلاث بارجات قاذفة للصواريخ وقطعتين بحريتين للاسناد ، وتتفقد المراكز العسكرية والتدريبية لسلاح البحر القطري وتلتقي الخبراء العسكريين القطريين لمناقشة سبل تمتين التعاون.
عصر ايران – اعلن نائب قائد سلاح البحر بالحرس الثوري الايراني العميد بحري علي رضا تنكسيري ان مجموعة من القطع البحرية الحربية التابعة للحرس الثوري توجهت الى قطر في زيارة تفقدية.

واضافت العلاقات العامة للحرس الثوري ان العميد بحري تنكسيري قال في مراسم وداع مجموعة الفرقاطات التابعة للحرس الثوري ان دولة قطر الصديقة والشقيقة وجهت دعوة رسمية لسلاح البحر للحرس الثوري لزيارة المراكز العسكرية في قطر وقال ان هذه الخطوة تاتي ردا على مشاركة جمع من القادة العسكريين القطريين في مناورات "النبي الاعظم (ص) -5" الاقليمية للحرس الثوري والتمهيد لزيادة التعاون المشترك.

وقال ان الزيارة التفقدية هذه ستستمر ثلاثة ايام مضيفا ان هذه القطع البحرية مؤلفة من ثلاث بارجات قاذفة للصواريخ وقطعتين بحريتين للاسناد ، وتتفقد المراكز العسكرية والتدريبية لسلاح البحر القطري وتلتقي الخبراء العسكريين القطريين لمناقشة سبل تمتين التعاون.

واكد تنكسيري ان الدين المشترك والعدو المشترك والمصالح المشتركة والجغرافيا المشتركة وكذلك اهمية امن نقل الطاقة عبر الخليج الفارسي، جعلت التعامل والتعاون بين البلدين يحظى باهمية.

واضاف ان تلبية الحرس الثوري لهذه الدعوة، يشكل بداية لخطوة مباركة وقيمة لاستمرار النهوض بمستوى التعامل والتعاون بين الجمهورية الاسلامية الايرانية وبلدان المنطقة وتتسبب بطبيعة الحال باستياء وانزعاج اعداء السلام والصداقة بين البلدان الاسلامية.

واشار الى محاولات الاعداء من خارج المنطقة للحد من تبلور مجالات التعاون والتقارب بين بلدان المنطقة وقال ان الجمهورية الاسلامية الايرانية تدعو دائما الى الصداقة والتعاون البناء والمشترك مع الجيران والبلدان الاسلامية في المنطقة وتمد في هذا الخصوص يد المودة والاخوة الى الدول الصديقة.

واكد نائب قائد سلاح البحر بالحرس الثوري في الختام ان مسؤولية اقرار الامن في منطقة الخليج الفارسي وبحر عمان الحساسة والاستراتيجية تقع على عاتق بلدان المنطقة التي بامكانها اقرار الامن المستديم والمرجو في المنطقة في ظل اعتماد الوحدة والتعاون والتعامل والتعاون فيما بينها ومن دون الحاجة الى القوى السلطوية من خارج المنطقة.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: