رمز الخبر: ۲۷۸۴۴
تأريخ النشر: 08:25 - 22 December 2010
عصرایران - أعلن الرئيس محمود احمدي نجاد خلال اتصال هاتفي مع نظيره الباكستاني آصف علي زرداري, أن الأجهزة الامنية في ايران مستعدة لتبادل المعلومات والتعاون الثنائي مع باكستان.

وأفادت وكالة مهر للانباء ان الرئيس احمدي نجاد أعرب خلال هذا الاتصال الهاتفي الذي جرى مساء الأثنين, عن تقديره لمواساة الحكومة والشعب الباكستاني بالانفجار الارهابي الاخير الذي وقع في مدينة جابهار معتبرا ان إقتلاع جذور الإرهاب يمثل مطلبا للشعبين الايراني والباكستان .

وأشار الرئيس أحمدي نجاد الي استشهاد ثلة من المواطنين الايرانيين بينهم نساء واطفال في الانفجار الإرهابي بمدينة جابهار الايرانية, قائلا: "ان الذين ارتكبوا هذه الجريمة في مراسم عزاء أبناء النبي الأكرم(ص) ليسوا مسلمين بل لايعتقدون بأي دين آخر ".

وطالب رئيس الجمهورية الإسلامية الايرانية بأن تقوم الاجهزة الامنية الباكستانية في أسرع وقت بملاحقة منفذي هذه الجريمة والقاء القبض عليهم وتسليمم الى ايران .

من جانبه أعرب الرئيس الباكستاني آصف علي زرداري عن أسفه لهذا الحادث الإرهابي مؤكدا ان باكستان لن تتوانى عن بذل أي جهد في محاربة الارهاب .
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: