رمز الخبر: ۲۷۹۲۱
تأريخ النشر: 11:23 - 26 December 2010
عصرایران - وکالات - قال نائب الرئيس العراقي، عادل عبد المهدي، إن ايران تدعم حكومة العراق وشعبه وأبدت ارتياحها لتشكيل الحكومة الجديدة.

وشدد عبد المهدي خلال مؤتمر صحافي عقده، أمس السبت، في النجف الاشرف على أن الازمة الحالية في طريقها الى الانفراج اذا ما عملت جميع القوى السياسية على تغليب المصلحة الوطنية.

وكان عبد المهدي التقى في طهران الخميس، الرئيس الايراني، محمود احمدي نجاد، وبحث معه العلاقات الثنائية وسبل تطويرها في المجالات المختلفة والقضايا الاقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك.

واكد الجانبان بحسب بيان صادر عن مكتب عبد المهدي على اهمية العمل من اجل تطوير علاقات التعاون بين البلدين ولا سيما في المجالات الاقتصادية والاستثمارية والثقافية.

واكد عبد المهدي ان العراق وبعد الانتهاء من تشكيل الحكومة سيعمل على تعزيز العلاقات مع ايران ودول الجوار الأخرى اكثر فاكثر، وقال ان هناك الكثير من العمل المشترك بين البلدين.

من جهته، اعرب الرئيس الايراني احمدي نجاد عن امنياته بأن يشهد العراق المزيد من الاستقرار والامن، واكد ان ايران ستعمل على تطوير افضل العلاقات مع العراق.

وقال احمدي نجاد: إن المنطقة تتوفر فيها الامكانات المادية والبشرية ما يجعلها قادرة على بناء قاعدة اقتصادية ضخمة تعود بالنفع على جميع بلدانها وشعوبها.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: