رمز الخبر: ۲۷۹۳۵
تأريخ النشر: 08:46 - 27 December 2010
عصرایران - اعتبر رئيس مجلس الشورى الاسلامي التدخلات الخارجية بانها احد الاسباب الرئيسة لتعقيد الازمة الصومالية , واصفا الارهاب والتدخلات الخارجية بانهما وجهان لعملة واحدة.

وافادت وكالة مهر للانباء ان رئيس مجلس الشورى الاسلامي علي لاريجاني اعتبر خلال استقباله يوم الاحد رئيس البرلمان الصومالي شريف حسن شيخ آدم , ان تنمية التعاون الشامل مع الدول الافريقية هي احدى اولويات السياسة الخارجية الايرانية , مضيفا : ان ايران تدعم كل اجراء في اطار المساعدة في تحقيق التطور الاقتصادي والقضاء على الاستضعاف التاريخي لشعوب افريقيا الناجم عن السياسات الاستعمارية.

واكد علي لاريجاني في هذا السياق دعم مجلس الشورى الاسلامي التام لسياسات حكومة الجمهورية الاسلامية الايرانية في مجال تطوير العلاقات الشاملة مع الدول الافريقية بما فيها الصومال.

واشار لاريجاني الى الاوضاع المأساوية في الصومال وقال : ان القوى الدولية لا تريد للدول الاسلامية ان تكون مستقلة  , وتحاول من خلال مؤامراتها وتدخلاتها افتعال الازمات السياسية والاقصتادية والامنية للدول الاسلامية.

واعتبر رئيس مجلس الشورى الاسلامي التدخلات الخارجية بانها احد اسباب تعقيد الازمة الصومالية , واصفا الارهاب والتدخلات الاجنبية بانهما وجهان لعملة واحدة.

من جانبه اعرب رئيس البرلمان الصومالي شريف حسن شيخ آدم في هذا اللقاء عن سروره لزيارة ايران , معتبرا هذه الزيارة بانها فرصة للحوار والتباحث مع المسؤولين الايرانيين حول ايجاد آليات لحل المشاكل والظروف الصعبة التي تمر بها بلاده , مضيفا : ان التدخلات الاجنبية والارهاب قد تسببا بمشكلات كبيرة للشعب الصومالي حالت دون ارساء الهدوء والاستقرار.

واعتبر التطور الذي حققته الجمهورية الاسلامية الايرانية في المجالات التقنية والعلمية والاقتصادية بانها رصيد للدول الاسلامية , معربا عن امله في ان تؤدي محادثاته مع المسؤولين الايرانيين الى ايجاد آفاق جديدة في العلاقات بين البلدين.

واعتبر رئيس البرلمان الصومالي الازمات الاقتصادية والاجتماعية والامنية والسياسية واتساع نطاق الارهاب وانعدام الامن والمجاعة في منطقة القرن الافريقي بانها ناتجة عن تدخلات القوى الاجنبية.

تجدر الاشارة الى ان رئيس البرلمان الصومالي والوفد المرافق له كان قد وصل صباح اليوم الاحد الى طهران في زيارة رسمية للجمهورية الاسلامية الايرانية تستغرق اربعة ايام , ومن المقرر ان يلتقي خلال هذه الزيارة مع رئيس الجمهورية الدكتور محمود احمدي نجاد.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: