رمز الخبر: ۲۷۹۳۹
تأريخ النشر: 09:56 - 27 December 2010
عصرایران - وکالات - اعلن نائب الرئيس الافغاني محمد قاسم فهيم الذي يزور ايران ان طهران سمحت بعبور 1600 شاحنة صهريج محملة بالمحروقات الى افغانستان، بعد ان كانت ممنوعة من ذلك على الحدود، على ما نقلت وكالة الانباء الطلابية الايرانية (ايسنا).

وقال فهيم في مؤتمر صحافي "ايران دولة صديقة وشقيقة (...) اجرينا نقاشات حول الشاحنات الصهاريج العالقة على الحدود من اجل السماح بدخولها افغانستان من اجل حل مشكلة المحروقات". وكان نائب وزير التجارة الافغاني محمد شريف شريفي اعلن الاربعاء ان "السلطات الايرانية تمنع منذ 20 يوما 1600 صهريج من عبور الحدود مع افغانستان".

واوضح "لم تقدم لنا رسميا اي تفسير لهذا الحصار لكن (...) الملحق التجاري الايراني في كابول قال ان الحكومة الايرانية تعتقد ان المحروقات ستزود لقوات" الحلف الاطلسي في افغانستان. وسلمت الخارجية الافغانية السلطات الايرانية وثائق تثبت ان المحروقات مخصصة الى الاسواق الخاصة والمستهلكين العاديين، بحسب المصدر.

وارتفعت اسعار المحروقات في افغانستان الى حد كبير مع اقتراب الشتاء. ولفت نائب الوزير الى ان حوالى 30% من المحروقات في اسواق افغانستان تصلها عبر الحدود الايرانية، فيما يصل مجمل الباقي من جمهوريات وسط اسيا المتاخمة للبلاد.

من جهة اخرى عرض وزير الدفاع الايراني الجنرال احمد وحيدي مساعدة افغانستان عسكريا. وقال وحيدي لفهيم "نحن مستعدون لتقديم خبراتنا وقدراتنا من اجل تعزيز الجيش الافغاني".

وعززت ايران مؤخرا علاقاتها مع حكومة الرئيس الافغاني حميد كرزاي التي تدعمها فيما تتهمها الولايات المتحدة دائما بانها تساعد بموازاة ذلك متمردي طالبان الذين يقاتلون قوات الحلف الاطلسي في البلاد.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: