رمز الخبر: ۲۷۹۶۴
تأريخ النشر: 08:28 - 28 December 2010
والملفت انه اثناء اثارة هذه المزاعم، لم تكن الشرطة التشيلية قد فتحت بعد اي تحقيق حول المزاعم بشان تنفيذ هجمات ضد اليهود، لذلك فمن غير الواضح كيف تعرف زالياسنيك على وجود تنظيم واسع له ضلع في هذه الهجمات.
عصر ايران – يسعى الكيان الصهيوني ورابطة اليهود في تشيلي، لتشويه صورة ايران، واستهداف الشيعة المقيمين في تشيلي وجميع من ينتقدون الكيان الصهيوني.

وافادت وكالة انباء اهل البيت (ع) – ابنا- ان غابريل زالياسنيك رئيس جمعية اليهود في تشيلي اثار في مقابلة مع التلفزيون الوطني التشيلي اتهامات ضد ايران وطرح ثلاثة مزاعم في هذه المقابلة.

وزعم ان ايران تمول تنظيمات النازية الجديدة في تشيلي وان هذه التنظيمات هددته ورفاقه بالموت، وثانيا ان ايران تقف وراء تنامي الافكار المناهضة للسامية في تشيلي وثالثا ان ايران بصدد القضاء على اليهود في الشرق الاوسط (وهذا الادعاء هو زعم غريب نظرا الى ان ايران تحتضن اكبر عدد من اليهود في الشرق الاوسط).

والملفت انه اثناء اثارة هذه المزاعم، لم تكن الشرطة التشيلية قد فتحت بعد اي تحقيق حول المزاعم بشان تنفيذ هجمات ضد اليهود، لذلك فمن غير الواضح كيف تعرف زالياسنيك على وجود تنظيم واسع له ضلع في هذه الهجمات.

وقبل فترة داهمت الشرطة التشيلية – وبتحريض من الصهاينة – مركزا اسلاميا متعلقا بالشيعية في تشيلي يسمى "المركز الاسلامي لمدينة بويرتو مونت" – وهو اكبر مركز اسلامي للشيعة في تشيلي - .واضافة الى ذلك داهمت الشرطة التشيلية منزل خافيير اويارزون مدير المركز الاسلامي لمدينة بويرتو مونت بذريعة اجراء تحقيقات، كما داهمت منازل بعض الاعضاء الاخرين في هذا المركز.

كما حصلت مداهمات مماثلة ضد مراكز تجمع التشيليين غير المسلمين ومن المسيحيين المنتقدين للكيان الصهيوني.

وكان الكسيس لويز زعيم حزب الاشتراكيين الوطنيين في تشيلي قد قال في وقت سابق "ان البعض وتحت ذريعة حدوث هجمات ضد اليهود، يريد نسف العلاقات مع ايران".

وصرح ان ايران لا تنفذ اي مخطط لمهاجمة اليهود وان تحركات كهذه تتم من اجل تشويه صورة ايران لدى الراي العام فحسب.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: