رمز الخبر: ۲۷۹۹۱
تأريخ النشر: 09:25 - 29 December 2010

وکالات - أكد المتحدث باسم الخارجية الإيرانية، رامين مهمان برست، أن جولة المحادثات القادمة مع الدول الست ستجري في تركيا، وأنه يتم التفاوض لإجرائها في شهر يناير المقبل.

وقال مهمان برست، خلال مؤتمره الصحافي الأسبوعي، إن إطار المفاوضات بين إيران والدول الست واضح، والاتفاق على التفاوض في النقاط المشتركة يساعد بإنجازها.

وبشأن سياسة بلاده الخارجية، قال، إن سياسة بلاده تتمحور حول تعزيز العلاقات مع بلدان الجوار والدول الإسلامية ومنها تركيا والمملكة السعودية لأنهما من البلدان المؤثرة في المنطقة، وأضاف، إننا نتطلع إلى أفضل العلاقات بين كل دول المنطقة والعمل على المساعدة بإحلال الأمن والسلام في منطقتنا.

وفي جانب آخر من تصريحاته، أدان المتحدث، تدخل الولايات المتحدة في شؤون البلدان الأخرى بذريعة حقوق الإنسان، كما رفض التدخل في شؤون بلاده قائلا، نرفض التدخل في شؤوننا وقد سجلنا 228 انتهاكا لحقوق الإنسان في أمريكا لكن إيران لا تتدخل بشؤون الآخرين.

وحول تعامل بلاده مع المعتقلين الألمانيين، قال مهمان برست، إن طهران ركزت على الجانب الإنساني في ما يتعلق بالسماح لعائلات المعتقلين الألمانيين في إيران بلقائهما، مؤكدا أن القضاء الإيراني هو المرجع في قضية مصير الألمانيين المعتقلين في إيران.

وفي ما يخص قطع العلاقات مع بريطانيا، قال المتحدث باسم الخارجية الإيرانية، إن قضية قطع العلاقات بين طهران ولندن، تعكس إرادة شعبنا تجاه تدخل بريطانيا بشؤونه الداخلية وموقفها العدائي.

الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: