رمز الخبر: ۲۸۰۲
كما دعت السيده تومي لدي لقائها اليوم في الجزائر رئيس رابطه الثقافه والعلاقات الاسلاميه الايرانيه مهدي مصطفوي ،الي اتاحه الارضيه المناسبه لتدريس مختلف الفنون الجميله الايرانيه في الجزائر.
دعت وزيره الثقافه الجزائريه خليده تومي اليوم الاحد ،الي ايفاد الاساتذه وتدريس الفن الايراني الاصيل في الجزائر.

كما دعت السيده تومي لدي لقائها اليوم في الجزائر رئيس رابطه الثقافه والعلاقات الاسلاميه الايرانيه مهدي مصطفوي ،الي اتاحه الارضيه المناسبه لتدريس مختلف الفنون الجميله الايرانيه في الجزائر.

واشادت بالمعني العميق وجماليه الفن الايراني واعلنت رغبتها بحضور اساتذه الفن الايراني في الجزائر لتنظيم دورات تدريبيه للشبان الجزائريين والذي لاقي ترحيب الجانب الايراني .

واكد الجانبان الايراني والجزائري ،علي عزمهما لدعم التعاون الثقافي واتفقا علي صياغه برنامج عمل لمده ‪ ۳‬سنوات علي اساس جدول زمني .

كما اكد مصطفوي وتومي في اللقاء الذي حضره مدير عام شوون التعاون في رابطه الثقافه والعلاقات الاسلاميه محمد حسين هاشمي والسفير الايراني في الجزائر حسين عبدي ابيانه ،علي ضروره الاسراع بتاسيس مقعد للغه والادب الفارسي في الجامعات الجزائريه.

واتفقا علي تنظيم الاسبوع الثقافي الجزائري في ايران خلال الزياره المرتقبه لوزيره الثقافه الجزائريه لطهران .

كما وجه رئيس رابطه الثقافه والعلاقات الاسلاميه مره اخري الدعوه لوزيره الثقافه الجزائريه لزياره ايران والتي لاقت ترحيبها.

وكان رئيس رابطه الثقافه والعلاقات الاسلاميه مستشار رئيس الجمهوريه قد وصل الي الجزائر العاصمه امس السبت لافتتاح الاسبوع الثقافي للجمهوريه الاسلاميه الايرانيه واللقاء مع المسوولين الجزائريين.

والتقي مهدي مصطفوي عصر امس الرئيس الجزائري عبدالعزيز بوتفليقه وسلمه رساله خطيه من الرئيس محمود احمدي نجاد.

ارنا /
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: