رمز الخبر: ۲۸۰۷۲
تأريخ النشر: 08:38 - 03 January 2011
عصرایران - ارنا- صرح مساعد الشؤون الثقافية والاعلام الدفاعي في الاركان العامة للقوات المسلحة العميد مسعود جزائري، بان معرفة ابعاد الحرب الناعمة اليوم لاسيما للنظام الاسلامي في ايران الذي له كلمة جديدة للعالم، تعد ضرورة ملحة.
   
وقال العميد جزائري في كلمة له اليوم الاحد في ملتقي التعبويين في مدينة سمنان (شرق طهران)، للاسف ان الحرب الناعمة لم تعرف من قبل افراد المجتمع.

واشار الي ان المعرفة الدقيقة لابعاد الحرب الناعمة اكثر ضرورة للنخب، واضاف، ان هذه المعرفة تتحقق عبر ثلاثة اساليب هي الرصد والمطالعة والمطالبة، وان الاهتمام بهذه المبادئ الثلاثة ضروري للنخب والشباب.

وقال العميد جزائري، علينا القبول بان الحرب مستمرة وعلينا معرفة هذه الحرب جيدا، وان التناقض موجود ماهويا بين نظام الهيمنة والجمهورية الاسلامية الايرانية، وستتواصل لحينما يؤسس النظام الاسلامي معايير قوته في ذاته وتصل الانظمة المعارضة الي الافول والاضمحلال.

واضاف مساعد الشؤون الثقافية والاعلام الدفاعي في الاركان العامة للقوات المسلحة، انه علي مدي الاعوام الثلاثين الماضية من عمر الثورة يمكن استنتاج ان القوي الكبري وباعترافها هي نفسها توقفت فقط امام نظام سياسي واحد (الجمهورية الاسلامية الايرانية) ونامل بان يكون هذا التوقف سببا لتقهقر تلك القوي وافولها.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: