رمز الخبر: ۲۸۱۱۱
تأريخ النشر: 12:42 - 05 January 2011
عصرایران - شدد رئيس مجلس الشورى الإسلامي علي لاريجاني،على نهج الجمهورية الإسلامية في مقارعة الاستكبار والدفاع عن المظلومين, قائلا "أعلن بصراحة أننا ندعم حزب الله وحماس".

وافاد مراسل وكالة مهر للأنباء ان لاريجاني أشار إلى أحداث الشغب التي اعقبت الانتخابات الرئاسية في ايران العام الماضي, مؤكدا انه بالرغم من ان تلك الأحداث ألحقت أضرارا كبيرة بالشعب والبلد وأساءت الى مناسبة دينية عظيمة وهي عاشوراء إلا أنها زادت من بصيرة أبناء الشعب الإيراني.

ولفت الى ان الجمهورية الإسلامية الإيرانية تحولت اليوم الى أنموذجا يحتذى به في العالم، قائلا "عملنا واضح ولانخفي شيئا, وأقولها بصراحة نحن ندافع عن حزب الله وحركة حماس والشعوب المظلومة كما اننا ندافع أيضا عن الشعب العراقي في تصديه للإحتلال الامريكي".

وأكد رئيس مجلس الشورى الإسلامي، أن الجمهورية الإسلامية الإيرانية هي الدولة الوحيدة التي وقفت بوجه المؤامرة الامريكية لغزو العالم وإنتصرت فيها، وفي هذا الصدد دافعت ايران عن الشعب العراقي وعارضت احتلال هذا البلد.

وتابع قائلا، "لولا قيام الجمهورية الإسلامية الإيرانية بإحباط هيمنة أمريكا على أفغانستان والعراق لكان وضع العالم يختلف عما هو عليه اليوم, وهذه خدمة عظيمة قامت بها ايران الى البشرية اذ دفعت عنها شر الديكتاتوية".

واعتبر لاريجاني ان مكانة ايران في العالم في الوقت الحاضر لا يمكن مقارنتها بالسابق، مشيرا الى ان الغرب لايريد في هذا الصدد الكشف عن المكانة التي تحتلها ايران اليوم في العالم .
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: