رمز الخبر: ۲۸۲۶۶
تأريخ النشر: 10:21 - 13 January 2011
قال مسؤول في وزارة الخارجية الايرانية ان احتجاج المواطنين في جمهورية آذربيجان على حظر الحجاب في مدارس هذا البلد، قضية داخلية، ونظرا لارضية الايمان واعتقاد شعب هذا البلد بالاسلام والقيم الوطنية فان هذه الاحتجاجات تعتبر امرا بديهيا.

وقال هذا المسؤول الاربعاء ردا على سؤال حول التطورات الجارية في جمهورية آذربيجان والضغوط الممارسة على شعب هذا البلد في هذا الصدد، ان الاستنتاج الامني لمعارضة الشعب لحظر الحجاب وربط ذلك بخارج جمهورية آذربيجان، هو ما تريده القوى المناهضة للوحدة الوطنية في هذا البلد.

وقال، اننا نرى بان القيم الاسلامية وفضلا عن انها لا تعتبر تهديدا للحكومات الاسلامية ومن ضمنها جمهورية آذربيجان، فانها تعتبر الضامنة والمرسخة للوحدة الوطنية ايضا.

واعرب عن قلقه ازاء الاحداث الحاصلة وقال، اننا نامل بان تحل القيادة في جمهورية آذربيجان هذه القضية بحكمة وفطنة.
 
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: