رمز الخبر: ۲۸۳۱۵
تأريخ النشر: 08:38 - 16 January 2011
أعرب المتحدث باسم وزارة الخارجية الايرانية رامين مهمان برست عن امله في عودة الهدوء الى تونس بعد تحقيق مطالب الشعب التونسي.واضاف: ان الجمهورية الاسلامية تدعم مطالب الشعب التونسي المسلم وتؤكد على ضرورة تحقيق هذه المطالب بعيدا عن اعمال العنف.
عصرايران - أعرب المتحدث باسم وزارة الخارجية الايرانية رامين مهمان برست عن امله في عودة الهدوء الى تونس بعد تحقيق مطالب الشعب التونسي.وردا على سؤال حول التطورات الجارية في تونس قال مهمانبرست امس السبت: ان الجمهورية الاسلامية الايرانية تتابع باهتمام بالغ التطورات التونسية وتعتقد ان هذا البلد باعتباره بلدا اسلاميا مهما قد دخلت مرحلة حساسة من حياتها السياسية.

واضاف: ان الجمهورية الاسلامية تدعم مطالب الشعب التونسي المسلم وتؤكد على ضرورة تحقيق هذه المطالب بعيدا عن اعمال العنف.

وصرح قائلا: نحن نامل بان تتوفر الارضية لعودة الهدوء الى تونس من خلال تحقيق المطالب الشعبية وان تتم تسوية المشاكل والقضايا بشكل سلمي عبر الحوار وبعيدا عن التدخل الاجنبي.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: