رمز الخبر: ۲۸۳۳۸
تأريخ النشر: 09:11 - 17 January 2011
عصرايران - قال وزير الخارجية بالانابة علي اكبر صالحي ان الحظر المفروض على ايران لم يخلق اي مشكلة امام البرنامج النووي الايراني وانه ماض للامام بقوة .

واضاف صالحي في تصريح للصحافيين امس الاحد ان القوة الكهربائية لمحطة بوشهر الكهرونووية ستدخل الشبكة العامة للكهرباء للبلاد في غضون الشهر او الشهرين المقبلين .

واكد رئيس منظمة الطاقة الذرية الايرانية ان نشاطات ايران في مجال تخصيب اليورانيوم ماضية للامام بقوة كما تم بناء مصنع خاص لصفائح الوقود باصفهان، معتبرا هذا المصنع بانه احد اكبر مصانع العالم تطورا .

واضاف ان هدف الجمهورية الاسلامية من تنظيم زيارة تفقدية لمنشآتها النووية ليس لغرض أيجاد فجوة واختلاف وانما لكشف حقيقة سلمية برامج ايران النووية .

واشار صالحي الى عدم مشاركة ممثلين من روسيا والصين في هذه الزيارة وقال ان مجموعة (5+1) توحي بان تنظيم زيارات تفقدية للدول الاخرى للمنشات النووية الايرانية تاتي بهدف ايجاد شقاق وفجوة بين اعضائها .

وقال انهم اذا كانوا يبغون من خلال استنتاجاتهم غيرالعقلانية واللا منطقية تضليل مبادرتنا الايجابية بصورة اخرى فان ذلك من مشاكلهم الخاصة بهم .

واعرب صالحي عن امله بان يحل اليوم الذي تصحح فيه مجموعة الدول الست طريقة تفكيرها وان تعمل بشكل صائب مضيفا ان روسيا والصين قد رحبتا بهذه الزيارة التفقدية ولكن لديهما ملاحظات خاصة وقد اجبنا عليها بشكل واضح .
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: