رمز الخبر: ۲۸۳۵۰
تأريخ النشر: 11:00 - 17 January 2011
عصرايران - وكالات - اكتست العاصمة الايرانية طهران حلة بيضاء جميلة اثر تساقط الثلوج الكثيفة التي غطت معالم المدينة وشوارعها منذ الصباح الباكر.

وتسبب انهمار الثلوج في اغلاق بعض الطرقات والشوارع وشل حركة السير لاسيما في المناطق الشمالية الوعرة التي عادة ما تشهد كثافة اكبر في تساقط الثلوج نتيجة وقوعها على سفاح جبال البرز الشاهقة.

ودفع انهمار الثلوج الاطفال للخروج من منازلهم للتراشق بالكرات الثلجية وصنع الدمى الثلجية لاسيما ان الثلوج تأخرت هذا العام حيث لم تشهد العاصمة طهران منذ نحو عامين تساقط الثلوج بسبب التغيرات المناخية التي تشهدها البلاد والمنطقة ككل.

وادت الثلوج الى اغلاق جميع مدارس العاصمة والعديد من المدن الاخرى في حين علقت بعض المطارات رحلاتها الداخلية نتيجة سوء الاحوال الجوية وانخفاض مدى الرؤية.

وباشر رجال امانة العاصمة طهران منذ الساعات المبكرة بفتح الطرق العامة والرئيسية عبر رش الملح والحصى وازالة الثلوج المتراكمة في الشوارع تسهيلا لانسيابية حركة السير وعدم تزحلق المركبات في الطرقات.

وتبدو حركة السير طبيعية في معظم شوارع العاصمة مع ملاحظة ارتفاع نسبة حوادث المرور نتيجة عدم تقيد البعض بالسرعة المسموح بها في مثل هذه الظروف وعدم تجهيز مركباتهم بالمعدات اللازمة كالسلاسل الحديدية الخاصة بالاطارات.

وجاء تساقط الثلج هذا العام بعد فترة طويلة من انحباس المطر بعد ان تأثرت مناطق في ايران بموجة جفاف غير معهودة في حين توقعت هيئة الارصاد الجوية الايرانية استمرار انهمار الثلوج حتى ساعات متأخرة من الليل مع انخفاض جديد في درجات الحرارة.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: