رمز الخبر: ۲۸۳۷۴
تأريخ النشر: 10:31 - 18 January 2011
عصرايران - أكد رئيس مجلس الشوري الاسلامي علي لاريجاني أن الحظر أدي الي مزيد من تقدم الشعب الايراني في مختلف المجالات التقنية والعلوم الحديثة.

و أفادت وكالة أنباء فارس نقلا عن دائرة الانباء في مجلس الشوري الاسلامي أن لاريجاني اعلن ذلك لدي استقباله رئيسة برلمان الاوروغواي " ايفانا باسادا " التي تزور الجمهورية الاسلامية الايرانية حاليا.

و أشار لاريجاني الي ممارسة الضغوط السياسية والنفسية والحظر الاقتصادي ضد ايران مؤكدا أن هذا الحظر الذي فرضته امريكا علي الشعب الايراني بعد انتصار ثورته المباركة أدي الي بلوغ ايران مرحلة‌ الاكتفاء الذاتي في الكثير من المجالات الصناعية والعلمية.

و تطرق رئيس السلطة التشريعية في ايران الي التطورات الجارية في المنطقة وخاصة في لبنان والعراق وفلسطين وافغانستان معتبرا السياسة التي تعتمدها القوي الدولية السبب الرئيس في زعزعة الامن والاستقرار في هذه المنطقة.

و قال رئيس مجلس الشوري الاسلامي " ان السياسة التي يعتمدها المحتلون أسفرت عن تصاعد المد الارهابي وزيادة انتاج وتهريب المخدرات والمزيد من الدمار في كل من افغانستان والعراق ".

و بدورها أعربت الضيفة الاوروغوائية عن ارتياحها لزيارة الجمهورية الاسلامية الايرانية مؤكدة ضرورة تعزيز العلاقات الودية بين بلادها وايران في مختلف المجالات.

و اعتبرت رئيسة برلمان جمهورية الاوروغواي تنفيذ الاتفاقيات المبرمة بين البلدين بأنه من شأنه أن يؤدي الي دخول الجانبين مرحلة جديدة من التعاون في المجالات كافة.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: