رمز الخبر: ۲۸۳۹۹
تأريخ النشر: 09:36 - 19 January 2011
عصرايران - وكالات - يخوض المنتخب الوطني مساء اليوم، مباراته الثالثة في كأس اسيا 2011 المقامة في قطر، ويلتقي الأبيض إيران على استاد نادي قطر عند الثامنة والربع بالتوقيت المحلي. ويتطلع المنتخب الوطني للفوز بفارق هدفين، والحصول على الثلاث نقاط والتمسك بأمل التأهل الى الدور الثاني، الذي لم يعد في يد الأبيض فقط، بل بات في اقدام الآخرين، حيث تنحصر امال المنتخب في التأهل الى الدور الثاني من كأس اسيا من خلال الفوز على ايران بهدفين نظيفين وفوز كوريا الشمالية على العراق بهدف وحيد.

وحرص الجهاز الفني للمنتخب على عقد اجتماعات مستمرة مع اللاعبين لحثهم على تجاوز الخسارة التي تلقاها الأبيض في المباراة السابقة من العراق، والتمسك بأمل التأهل الى الدور الثاني، وعدم التفريط في الفرصة المتبقية. وسيعتمد المنتخب منذ بداية المباراة على خطة هجومية تساعد الأبيض على الوصول الى مرمى منتخب ايران، وهز الشباك وتسجيل هدفين على الأقل. وخاض المنتخب، أول من امس، مرانه الأخير، واطمأن الجهاز الفني على جاهزية اللاعبين الفنية والبدنية.

الأبيض يتحدى التاريخ

 يتحدى المنتخب الوطني نظيره الإيراني، حيث تميل كفة المواجهات المباشرة لمصلحة الفريق الإيراني، فقد تقابل الفريقان 14 مرة، ولم ينجح الأبيض في تحقيق الفوز غير مرة واحدة فقط مقابل 10 انتصارات للفريق الإيراني، وانتهت ثلاث مواجهات بالتعادل. ويبحث الأبيض عن فوزه الثاني في تاريخ مبارياته مع إيران من أجل حجز مقعد له في ربع النهائي الآسيوي. وفيما عدا اللقاءات الآسيوية وتصفيات المونديال، لعب الفريقان خمس مباريات ودية فازت إيران في أربع مقابل فوز واحد للإمارات في أبوظبي عام 2007 بهدفين نظيفين. وسجل المنتخب الإيراني 20 هدفاً في شباك الأبيض مقابل أربعة أهداف للمنتخب.أسامة السويسي ــ دبي

وكان اللاعبان سبيت خاطر واحمد خليل قد غابا عن المران قبل الأخير للمنتخب بسبب الخوف من تجدد إصابة سبيت التي تعرض لها في مباراة العراق، وبسبب تعرض الثاني لارتفاع في درجة الحرارة وللإسهال، وهو الأمر الذي استلزم نقل اللاعب الى المستشفى للاطمئنان عليه. وفي حالة عدم اكتمال شفاء اللاعب سبيت خاطر واحمد خليل فإن البديلين لتعويضهما هما عامر مبارك غانم وسعيد الكاس، خصوصاً وان اللاعبين شاركا في جزء من وقت مباراة الأبيض مع العراق الأخيرة، وهما جاهزان فنيا وبدنيا لخوض مواجهة اليوم من البداية.

ووضع الجهاز الفني كل الاحتمالات لمواجهة اليوم، وهو يدرك جيدا نقاط القوى التي يتمتع بها المنتخب الإيراني مثل قوة بنية لاعبيه الجسمانية وسرعة انقضاضهم على الكرة إضافة الى تميز مهاجميه بالكرات الرأسية بجانب إجادة التسديدات المباشرة والثابتة، ومن المتوقع ان يخوض منتخب ايران مباراة اليوم من دون ستة لاعبين أساسيين كانوا ضمن التشكيل الأساسي الذي خاض المباراتين السابقين امام كل من كوريا الشمالية والعراق.

وفي اجتماعهم مع الجهاز الفني تعهد لاعبو المنتخب بالفوز في مباراة اليوم والحصول على الثلاث نقاط والتمسك بأمل التأهل الى الدور الثاني. وكلف كاتانيتش عدداً من اللاعبين بالقيام بمهام معينة خاصة علي الوهيبي واسماعيل الحمادي اللذين سيوجدان خلف المهاجمين إضافة الى لاعبي الوسط عامر عبدالرحمن وعامر مبارك في حال مشاركته بدلا من سبيت خاطر المصاب، وسيقوم اللاعبان بدور هجومي بجانب دورهما الدفاعي في وسط الملعب، حيث سيتم التنبيه عليهما بتحقيق المساندة الهجومية والتسديد من خارج منطقة الجزاء والضغط المتواصل على لاعبي ايران. واكد مدير المنتخب الوطني اسماعيل راشد ان الأبيض ينتظر في مباراة اليوم ان يعود له الحظ الذي غاب عنه في المباراتين السابقتين. وقال ان الأبيض متمسك بأمل التأهل الى الدور الثاني، وسيقاتل في الملعب من اجل تحقيق هذا الهدف الذي ينشده الجميع، وشدد على ان جميع اللاعبين في حالة فنية وبدنية، وان الجهاز الفني نجح في إخراج اللاعبين من الحالة النفسية السيئة التي كانوا عليها بعد الخسارة في اول مباراتين.

وقال ان المنتخب الإيراني قوي ومتميز، وأن جهاز المنتخب يعرف نقاط القوة والضعف الموجودة في صفوف ايران، وأشار الى ان لاعبي الأبيض سيخوضون هذه المواجهة من دون الانشغال بنتيجة المباراة الاخرى التي ستجمع العراق مع كوريا الشمالية. ومن المتوقع ان يضم تشكيل المنتخب الذي سيخوض مباراة اليوم كلاً من ماجد ناصر في حراسة المرمى، وامامه اربعة لاعبين في خط الدفاع هم حمدان الكمالي ووليد عباس وخالد سبيل ويوسف جابر، وفي الوسط كل من عامر عبدالرحمن وعلي الوهيبي واسماعيل الحمادي وعامر مبارك غانم في حالة عدم اكتمال شفاء سبيت خاطر، وفي الهجوم كل من اسماعيل مطر وسعيد الكاس في حال عدم اكتمال شفاء احمد خليل.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: