رمز الخبر: ۲۸۴۰۴
تأريخ النشر: 09:56 - 19 January 2011
و أشار " الخليفي " الي العلاقات القائمة بين بلاده وايران مؤكدا ضرورة استمرار المشاورات بين برلمان قطر ومجلس الشوري الاسلامي في اطار اتحاد برلمانات الدول الاسلامية لما فيه خدمة مصالح العالم الاسلامي.
عصرايران -  أكد رئيس البرلمان القطري " محمد بن مبارك الخليفي " أن تعزيز العلاقات الودية بين بلاده والجمهورية الاسلامية الايرانية تعتبر من ثوابت السياسة الخارجية لقطر.

و أفاد مراسل القسم السياسي بوكالة أنباء فارس أن المسؤول القطري اعلن ذلك لدي استقباله سفير ايران لدي الدوحة‌ " عبد الله سهرابي " ووصف الجمهورية الاسلامية الايرانية بالبلد الجار والفاعل علي الصعيدين الاقليمي والدولي.

و أشار " الخليفي " الي العلاقات القائمة بين بلاده وايران مؤكدا ضرورة استمرار المشاورات بين برلمان قطر ومجلس الشوري الاسلامي في اطار اتحاد برلمانات الدول الاسلامية لما فيه خدمة مصالح العالم الاسلامي.

و دعا رئيس برلمان قطر في هذا اللقاء الي ابلاغ تحياته الحارة لرئيس مجلس الشوري الاسلامي علي لاريجاني معتبرا دور ايران في التطورات الاقليمية والدولية والعالم الاسلامي وخاصة قضايا فلسطين ولبنان وافغانستان وباكستان والسودان بأنه يصب في اطار ارساء الامن والاستقرار.

و أعرب المسؤول القطري عن ارتياحه لسير العلاقات الرصينة القائمة بين طهران والدوحة مشددا علي ضرورة تعزيز التعاون بين اللجان الخاصة في برلمان قطر ومجلس الشوري الاسلامي والتنسيق لتوفير الأرضية لتنفيذ الاتفاقيات المبرمة بين الجانبين.

و بدوره أشار السفير " سهرابي " الي المستوي الجيد في العلاقات السياسية بين البلدين مؤكدا ضرورة المزيد من تقوية وتعزيز هذه العلاقات التي يدعو اليها كبار المسؤولين في ايران وقطر وبذل الجهود من أجل تنفيذ الاتفاقيات الثنائية.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: