رمز الخبر: ۲۸۴۰۵
تأريخ النشر: 10:11 - 19 January 2011
عصرايران - نشرت مجلة امريكية تقرير قالت فيه ان الاوضاع السائدة الان في تونس تشبه ما كانت عليه الاوضاع قبل عام واحد من الثورة الاسلامية مؤكدا ان عدم اتعاض بن علي من التجارب التي مر بها الشاه المخلوع ادت به لان يكون مصيره ذات المصير .

وحسب تقرير مجلة - فارين بالسي - التي عملت على مقارنة الاوضاع الحالية في تونس بما كانت عليه في العام الاخير من الشاه المخلوع في ايران بين عامي 1978 و1979 حيث لم يتعظ الرئيس التونسي بما حل بالشاه ليلقى ذات المصير .

وقال المجلة ان زين العابدين بن علي كان يعتقد بان الاحداث التي واجهت الشاه خلال عام واحد يمكن ان تنتهي في تونس خلال اسبوع واحد فقد كان الشاه قد استنكر خروج التظاهرات واعتبرها مؤامرة من الخارج بينما عمل بن علي على وصف التظاهرات في بلاده بالعمل الارهابي , كما ان الشاه كان قد اصدر اوامر بحظر التجوال في خريف عام 1978 ومن ثم اعلن تشكيل حكومة عسكرية ووجه تعليمات الى القوات الامنية بالاستفادة من عناصر قمعية لهذا الغرض و اضطر الى اتخاذ قرار لاجراء تغييرات حكومية وهي اخر ما يقوم به قادة بعض الدول ومن ثم اعلن عن مواساته لما تعرض له المتظاهرون وظهر الشاه ليتحدث على الهواء مباشرة قبل اشهر قليلة من انتصار الثورة حين اعلن بانه يشم رائحة الثورة , وبدوره فقد اعلن بن علي في حديث يوم الخميس الماضي قال فيه انه يدرك مشاعر المواطنين وكما ان الشاه لاذ بالفرار في كانون الثاني من عام 1979 الى مصر فقد فر بن علي ايضا صوب مالطا و ليجابه برفض الهبوط على اراضي هذا البلد ونفس الشيء عمل الرئيس الفرنسي ساكوزي مع الرئيس التونسي ليتجه في اخر المطاف الى السعودية .

وختمت مجلة - فارين بالسي - تقريرها بالتاكيد على ما حصل الرئيس التونسي حين رغب في ان يكون مصيره سعيدا بالتوجه صوب السعودية فان الشاه تنقل بين المغرب والمكسيك والباهاما وسويسرا ليموت في نهاية المطاف عام 1980 .
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: