رمز الخبر: ۲۸۴۴۰
تأريخ النشر: 17:35 - 21 January 2011
ا ف ب - اعلنت وزيرة الخارجية الفرنسية ميشال اليو-ماري في مقابلة نشرتها صحيفة هآرتس الاسرائيلية الجمعة ان امتلاك ايران سلاحا نوويا يشكل "خطرا هائلا".

وقالت الوزيرة الفرنسية ان "حيازة السلاح النووي من جانب ايران يشكل خطرا هائلا بالنسبة الى المجتمع الدولي"، وذلك قبيل استئناف الدول الست الكبرى مفاوضاتها مع طهران حول ملفها النووي. واضافت "نحن مصممون تماما على منعها من ذلك وعلى دفعها لتطبيق قرارات مجلس الامن والوكالة الدولية للطاقة الذرية".

ولكن اليو-ماري اكدت ان "باب الحوار مفتوح طبعا"، مضيفة ان "ايران تدرك ما عليها ان تقوم به من اجل البدء بمفاوضات جدية. ولكن عليها ايضا ان تعي ان تزايد الضغط الدولي لن ينكفئ ما لم تغير موقفها". واكدت الوزيرة الفرنسية الخميس في مستهل زيارتها للشرق الاوسط، ان بلادها "لن تقبل بان يهدد النظام الايراني استقرار المنطقة.

 وتخصيب اليورانيوم الذي نددت به ستة قرارات صادرة عن الامم المتحدة، هو مصدر القلق الدولي حول الاهداف النووية لايران. وقد اعتمدت عدة دول عقوبات احادية الجانب لتشديد هذه القرارات.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: