رمز الخبر: ۲۸۴۴۱
تأريخ النشر: 17:37 - 21 January 2011
رويترز - قالت الولايات المتحدة يوم الخميس انها لا تتوقع "انفراجات كبيرة" في محادثات تجرى هذا الاسبوع مع ايران في مدينة اسطنبول التركية حول برنامج طهران النووي لكنها ترحب بمناقشة اقتراح جديد لمقايضة الوقود النووي.

وسيشارك في المحادثات التي تسير على نمط اجتماع مشابه عقد في ديسمبر كانون الاول 2009 مسؤولون من الدول الخمس التي تتمتع بالعضوية الدائمة بمجلس الامن الدولي - وهي بريطانيا والصين وفرنسا وروسيا والولايات المتحدة - الى جانب ألمانيا فيما يعرف باسم مجموعة خمسة زائد واحد.

وقال مارك تونر المتحدث باسم وزارة الخارجية الامريكية "نحن لا نتوقع أي انفراجات كبيرة لكننا نريد أن نرى ظهور عملية بناءة من شأنها ...أن تدفع ايران الى الانخراط مع المجتمع الدولي في عملية ذات مصداقية ومعالجة بواعث القلق لدى المجتمع الدولي بشأن برنامجها النووي."

وتشتبه واشنطن وبعض حلفائها في أن ايران تستخدم برنامجها النووي كستار لصنع اسلحة نووية. وتقول طهران ان البرنامج يهدف لتوليد الكهرباء فحسب.

وطرحت مجموعة خمسة زائد واحد في عام 2009 فكرة تبادل الوقود تقوم ايران بموجبها بمقايضة جزء من اليورانيوم منخفض التخصيب لديها مقابل الحصول على وقود معالج خصيصا لتشغيل مفاعل ينتج النظائر الطبية في طهران.

وردا على سؤال عما اذا كان الامر يقتضي مراجعة المبادرة لتأخذ في الاعتبار اليورانيوم منخفض التخصيب الذي انتجته ايران منذ عام 2009 قال تونر "ينبغي ان يكون هناك نوع من الترتيب المعدل لكننا نرحب ببحث ذلك بتفصيل أكبر."

وبسؤاله عما اذا كانت واشنطن ستطرح هذا الاقتراح قال تونر "لا أعلم ما اذا كنا نخطط لطرحه.. لكننا نرحب ببحثه."
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: