رمز الخبر: ۲۸۴۷۵
تأريخ النشر: 09:41 - 23 January 2011
عصرايران - أكد المتحدث بإسم وزارة الخارجية رامين مهمان برست أن نشاط بنك « ملت » في سيئول انما يتم في اطار قوانين كوريا الجنوبية.

و أفاد مراسل القسم السياسي بوكالة أنباء فارس أن " مهمان برست " اعلن ذلك في حديث لوكالة أنباء " يونهاب " الكورية الجنوبية لدي نفيه المزاعم التي ترددت بأن بنك " ملت " يتولي مهمة تبادل ملايين الدولارات لعقد الصفقات النووية والصاروخية والدفاعية.

و أكد المتحدث بإسم وزارة الخارجية حق جميع الدول سواء الصغيرة أو الكبيرة في استخدام الطاقة النووية لأهداف سلمية بحتة موضحا أن كوريا الشمالية ليست مستثناة عن هذه القاعدة.

و شدد " مهمان برست " علي معارضة الجمهورية الاسلامية الايرانية للأسلحة النووية موضحا أن علي أمريكا والقوي الكبري الاخري في العالم القضاء علي ترسانتها النووية لكي يصبح العالم منزوعا من هذه الاسلحة الفتاكة.

و قال المسؤول " ان ايران تعارض انتاج الاسلحة النووية الا انها تدعم استخدام الطاقة النووية لأهداف سلمية بحتة وليس في ذلك أي استثناء سواء لكوريا الشمالية أو كوريا الجنوبية ".

و اعتبر المزاعم التي تروجها بعض القوي الاستكبارية ضد بنك " ملت " وقيامه بعملية عقد الصفقات النووية والصاروخية والدفاعية من الاتهامات التي لاتستند الي أي دليل ولا أساس لها من الصحة أبدا ورأي أنها تعد جزءا من المؤامرة الامريكية ضد ايران.

و أشار الي التوتر الاخير الذي شهدته منطقة شبه الجزيرة الكورية معلنا استعداد الجمهورية الاسلامية الايرانية للوساطة لتسوية هذه المشاكل في حالة رغبة الجانبين.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: