رمز الخبر: ۲۸۴۹۳
تأريخ النشر: 09:01 - 24 January 2011
عصرايران - وكالات - أعلن مصدر دبلوماسي إيراني، أمس، أن وزير الخارجية الإيرانية بالوكالة علي أكبر صالحي سيلتقي، اليوم الاثنين، الرئيس السوي بشار الأسد "للبحث في أوضاع المنطقة ولاسيما الأزمة اللبنانية، وسيضع القيادة السورية في أجواء مباحثات إيران مع الدول الكبرى” .

وقال المصدر إن صالحي سيلتقي نظيره السوري وليد المعلم كما انه سيلتقي عددا من قادة الفصائل الفلسطينية المقيمين في دمشق . ولم يستبعد لقاء قيادات من حزب الله الذين يزورون دمشق للقاء المسؤولين الإيرانيين في سفارة طهران بدمشق .

وتستمر زيارة الوزير الإيراني إلى سوريا يومين يبحث خلالها عددا من الملفات الساخنة كما انه سيكون قريبا خلال زيارته من الوضع اللبناني، حيث ستجري الاستشارات النيابية في لبنان من أجل تشكيل حكومة وطنية .
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: