رمز الخبر: ۲۸۴۹۵
تأريخ النشر: 09:41 - 24 January 2011
عصرايران - ارنا - اكد الرئيس محمود احمدي نجاد ان الشعب الايراني سيستمر في صموده لغاية اقتلاع كافة اسس الظلم في العالم واقامة حكومة العدل المهدوي وسيترك الحسرة في قلوب الاعداء علي تحقق احلامهم بالتراجع ولو خطوة واحدة .
   
واضاف احمدي نجاد في كلمة القاها امام عدد من اسر الشهداء والمضحين في محافظة كيلان / شمال / ان الاعداء بذلوا محاولات كثيرة ترمي لاعاقة مسار الشعب الايراني عن التقدم وتصوروا انهم من خلال فرض حرب اجرامية بامكانهم اعاقة الشعب الايراني عن متابعة مسيرته الرامية لتحقيق اهدافه .

واردف ، ان الاعداء ارتكبوا جرائم كثيرة للغاية وسحقوا القوانين والقرارات التي صاغوها بانفهسم .
وتابع :ان الاعداء قصدوا اسقاط الثورة الاسلامية وتصوروا انهم يستطيعون بلوغ هذا الهدف لكنهم فشلوا في تحقيق ادني اهدافهم فيما استمر الشعب الايراني مواصلة التقدم طيلة 32 عاما من عمر الثورة الاسلامية .

واكد انه يقول للذين تصوروا ان بامكانهم وقف عجلة تقدم الشعب الايراني ، ان اسر المضحين والشهداء اليوم امضي عزما واقوي ايمانا واشد مقاومة في وقفتها مما مضي وان الاعداء سيذهبون بآمالهم الي الجحيم .
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: