رمز الخبر: ۲۸۵۱۸
تأريخ النشر: 17:35 - 25 January 2011
رويترز) - حذرت المستشارة الالمانية انجيلا ميركل ايران يوم الاثنين من انها ستواجه عقوبات جديدة اذا لم تبدد مخاوف القوى العالمية بشأن برنامجها النووي.

وقالت ميركل انها تشعر بخيبة أمل لعدم إحراز تقدم في محادثات أُجريت يوم السبت الماضي بين ايران والقوى العالمية وهي الولايات المتحدة وفرنسا وألمانيا والصين وروسيا وبريطانيا.

وأضافت خلال اجتماع مع دبلوماسيين ألمان "ايران هي التي تملك تبديد الشكوك المتبقية حول برنامجها الذري." وأضافت أنه يجب على طهران أن تعمل من أجل أن تسير المحادثات في مسار إيجابي. وقالت "خلاف ذلك ستستمر الأمور في مسار العقوبات."

وكان من المفترض ان تعالج المحادثات التي أُجريت في مدينة اسطنبول التركية والتي انتهت دون اتفاق واضح على الاجتماع مرة أخرى نزاع ايران مع الدول التي تخشى احتمال أن تطور طهران أسلحة نووية.

وتقول ايران ان برنامجها النووي سلمي وتجاهلت قرارات مجلس الامن التابع للامم المتحدة التي تطالبها بتعليق تخصيب اليورانيوم.

ويزيد احتمال تصنيع قنبلة ذرية ايرانية من مخاوف اندلاع صراع اوسع نطاقا في الشرق الاوسط اذا قررت الولايات المتحدة أو اسرائيل مهاجمة ايران وهو الخيار الأخير المحتمل اذا فشلت الجهود الدبلوماسية.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: