رمز الخبر: ۲۸۵۲۰
تأريخ النشر: 18:24 - 25 January 2011
عصرایران - أعرب الرئيس محمود احمدي نجاد في برقية بعثها لنظيره الروسي ديمتري ميدفيديف, عن تعازيه بمقتل وإصابة العشرات من المواطنين الروس بالتفجير الارهابي الذي وقع أمس الاثنين في احد مطارات موسكو.

وأفادت وكالة مهر للأنباء ان الرئيس احمدي نجاد أعرب للرئيس الروسي عن أسفه وتأثره البالغين لسقوط العديد من القتلى والجرحى من أبناء روسيا والأجانب في الحادث الارهابي الذي وقع أمس الاثنين في مطار بمدينة موسكو .

وأكد الرئيس احمدي نجاد, أن الجمهورية الإسلامية الإيرانية التي تتصدر قائمة الضحايا في هكذا أعمال وحشية إرهابية تدين وتندد على الدوام بهذه الاعمال الهمجية الإرهابية .

وأضاف, إتضح اليوم للجميع بأن محاربة هذه الظاهرة القبيحة واللاإنسانية بحاجة الى عزم دولي واستراتيجي واضح .

وإذ أعرب رئيس الجمهورية الإسلامية عن تعازيه ومواساته للرئيس والشعب الروسي العظيم, ابتهل الرئيس احمدي نجاد الى المولى تبارك وتعالى ان يمن على القتلى بالرحمة والغفران وعلى المصابين بالشفاء العاجل وعلى عوائل الضحايا بالصبر والسلوان متمنيا للشعب والحكومة الروسية التوفيق والإزدهار .

وكانت وزارة الصحة الروسية أعلنت أمس الاثنين أن انفجارا وقع في صالة الوصول بمطار دوموديدوفو, أدى إلى سقوط 23 قتيلا و130 جريحا.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: